الرئيس ماكرون:يحرج عصابة المراديةويقول بصراحة أن الجزائرلم يكن لها وجود،وأن الاسعمار الفرنسي هو الذي صنعها.



الرئيس الفرنسي ماكرون يحرج عصابة المراديةويقول بصراحة أن الجزائر لم يكن لها وجود،وأن الاسعمار الفرنسي هو الذي صنعها.الآن ليرينا تبون وجماعته فحولتهم وليقطعوا علاقاتهم مع فرنساوليمنعوا طائراتها من القدوم الى الجزائروليحظروا التعامل مع شركاتها إن استطاعوا.هذا العقد الرسمي الذي بموجبه اشترت فرنسا إيالة العثمانيين لتسميها بالجزائر على يد وزير الحرب الفرنسي شنايدر بظهير14 اكتوبر.1939.



وأخيرالبيان البارد كما كان متوقعا،حيث أصدرت رئاسة الجزائر بيانا،أعربت فيه عن رفضها القاطع لما جاء في تصريحات للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون حول “تاريخ الأمة الجزائرية”،مؤكدة “استدعاء سفيرها بباريس للتشاور”على خلفية هذه التصريحات التي لم تكذّبها أي جهة رسمية في فرنسا.والسؤال المنتظر للإجابة عليه:بعد تصريحات الرئيس الفرنسي ماكرون الجزائر لم تكن دولة :”وهل كانت هناك أمة جزائرية قبل الاستعمار الفرنسي؟كان هناك استعمار سابق..أنا منبهر بقدرة تركيا على جعل الناس ينسون تمامًا تاريخها الاستعماري في الجزائر وتركز فقط على أننا المستعمرون الوحيدون”.فهل قطعت الجزائر علاقاتها مع فرنسا بعد تصريح ماكرون؟وهل أغلقت أجوائها ضد طائرات Air France؟وهل قال شنقريحة أن”فرنسا عدوة الجزائر؟”هل طردت الجزائر الشركات الفرنسية؟

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-29239.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار