لا استثمار ولا تنمية بدون قضاء مستقل منفتح

أكد السيد مصطفى فارس، الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية، أنه “لا استثمار ولا تنمية بدون قضاء مستقل كفء منفتح متطور”.

وأبرز السيد فارس في كلمة خلال افتتاح أشغال الدورة الثانية لمؤتمر مراكش الدولي للعدالة المنظم تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، حول موضوع “العدالة والاستثمار : التحديات والرهانات”، أن ” الرأسمال جبان والمجتمعات المعاصرة تبقى في حاجة إلى بنيات آمنة ملائمة مطمئنة للاستثمار، وهو ما لا يمكن تحقيقه دون فرض سيادة التطبيق العادل للقانون وإعطاء بعد قوي حقيقي لمبادئ المسؤولية والمحاسبة والحكامة والتخليق ومحاربة الفساد وضمان الحقوق والحريات خاصة الاجتماعية منها والاقتصادية”.

وقال الرئيس المنتدب للمجلس الأعلى للسلطة القضائية إن قوة القضاء ونزاهته كواقع عملي يؤثر بشكل مباشر في زيادة النمو الاقتصادي، ويؤسس لفضاء آمن للاستثمار يضمن به الاستقرار الاجتماعي والاقتصادي والحقوقي وينتج آفاقا كبيرة للتنمية البشرية في أبعادها المختلفة.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار