الوالي محمد امهيدية يترأس اجتماعا  بمقر عمالة الحسيمةرفقة عامل الإقليم للوقوف على مدى تقدم مشروع منارة المتوسط



الوالي محمد امهيدية يترأس اجتماعا  بمقر عمالة الحسيمةرفقة عامل الإقليم للوقوف على مدى تقدم مشروع منارة المتوسط

 

 طنجةبريس

انعقد يوم الإثنين 16دجنبر2019 بمقر عمالة إقليم الحسيمة اجتماع خصص للوقوف على مدى تقدم أشغال المشاريع المنجزة في إطار برنامج التنمية المجالية الحسيمة منارة المتوسط.حيث أكد فريد شوراق عامل الإقليم أن هذا الورش الملكي الهام على وشك الانتهاء، وأنه يتم في متم كل سنة إجراء تقييم سنوي للوقوف على مدى تقدم المشاريع، مشيرا إلى أنه بالموازاة مع ذلك يتم على مستوى الإقليم تتبع وتيرة إنجاز الأوراش بشكل مستمر حيث تم تشكيل عدة لجان تسهر على هذه العملية من بينها لجنة الشركات ولجنة التتبع التقني، التي تقوم بدور هام,… كما تم خلال هذا الاجتماع، الذي حضرته مديرة الوكالة الجهوية لتنفيذ المشاريع ومنتخبون وممثلو السلطات المحلية ورؤساء المصالح الخارجية المعنية بالجهة، الوقوف على نسبة تقدم إنجاز هذه المشاريع بالنسبة لكل قطاع معني على حدة.



وبعد ذلك قام والي جهة طنجة تطوان الحسيمة محمد امهيدية، وفريد شوراق عامل إقليم الحسيمة، والمدير العام لوكالة تنمية أقاليم الشمال، والوفد المرافق لهما، صباح يوم الاثنين 16 دجنبر الجاري، بزيارة تفقدية لبعض المشاريع المندرجة في إطار برنامج “الحسيمة منارة المتوسط” والتي تشارف على نهايتها، وذلك للوقوف على وتيرة تقدم الاشغال، وحث المقاولات على التزام معايير الجودة وأجال انجازها. وعلم موقع “طنجة بريس” في هذا الصدد من مصادره خاصة، أن هذه الزيارة شملت جماعة امزورن وأيت قمرة والحسيمة المركز،للوقوف على المشاريع منها احداث المركز الثقافي بإمزورن بتكلفة اجمالية قدرها 20 مليون درهم، سيكون فضاء ثقافيا لمختلف الانشطة الثقافية والفنية لاحتوائه على قاعة تقدر طاقته الاستيعابية ب200 كرسي وعلى قاعتين للمطالعة للكبار والصغار وعلى قاعة معلوماتية وقاعة متعددة الاختصاصات ورواق للفنون بالإضافة إلى مرافق ادارية وصحية. كما قاموا بزيارة تفقدية لمشروع مسرح الحسيمة الذي تقارب أشغاله الانتهاء و المنجز بتكلفة مالية تقدر ب 40 مليون درهم، يحتوي على قاعة للمسرح وقاعة للعروض المسرحية وتعتبر الثالثة وطنيا وتتسع ل 500 متفرج بالإضافة إلى مرافق ثقافية أخرى تشمل قاعات للورشات ومقصورات الفنانين ومكاتب إدارية. كما قاموا ايضا بزيارة شملت المركز الاستشفائي الإقليمي بايت يوسف وعلي، الذي تشارف أشغاله الانتهاء و المنجز بتكلفة مالية اجمالية تقدر بـ374 مليون درهم، سيتسع لـ 250 سريرا موزعة على عدة اقسام وهي قسم الجراحة (75 سريرا) قسم التطبيب: 75 سريرا، قسم العناية المركزة: 10 أسرة،  قسم المستعجلات: 10 أسرة، قسم النساء والولادة : 50 سرير، جناح الأطفال: 30 سريرا. وبفضل التواجد والتتبع الميداني الذي يقوم به الدكتور فريد شوراق منذ تعيينه عل رأس عمالة اقليم الحسيمة، عرف الإقليم إنجاز عدة أوراش ضمن برنامج “الحسيمة منارة المتوسط” الذي أعطى انطلاقته الملك محمد السادس بغلاف مالي يناهز 650 مليار سنتيم، شمل مختلف القطاعات كالصحة و الثقافة و الرياضة و البنية التحتية.

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-11732.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار