الجزائر تقوم باشتراك مرتزقة أفارقة لارتكاب أعمال عنف وجرائم في معبر الكركرات…



يوم بعد يوم تنكشف نوايا الجنيرالات المتحكمة في الشعب الجزائري وراء دميتها  رئيس الجمهوريةالمدعو ضبعون والمشهور بلقبه كذبون، الذي يمول من اموال الشعب الجزائري مرتزقة للعمل في صفوف  مليشيات البوليزاريو، وهكذا تم ضبط وبالصورة (سيديريك ماديندا) و (بينيامين ندونغ) مرتزقة من ناميبيا  والذين تم جلبهم من بين 150مرتزقا قبل أيام قليلة كدفعة أولى، و تجنيدهم واستخدامهم وتمويلهم وتدريبهم للقيام بأنشطة تنتهك مبادئ القانون الدولي في معبر الكركرات… والخطير في الأمر هو التصعيد الذي ينهجه جنيرالات الجزائر على الأرض وبالمكشوف، وهو ظهور أنشطة جديدة غير مشروعة تشير الى اشتراك مرتزقة أفارقة لارتكاب أعمال عنف وجرائم في معبر الكركرات…



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-19236.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار