سفينة حربية اسبانية تثير شكوك المغرب في المتوسط ووساءل اعلامية تتساءل .

سفينة حربية اسبانية تثير شكوك المغرب في المتوسط ووساءل اعلامية تتساءل .

 

 

 

طنجةبريس

محمد الرضاوي

لم يصدر الجيش الاسباني أي بلاغ بخصوص نشاط السفينة الحربية التابعة للجيش الاسباني والمتواجدة بسواحل سبتة منذ أيام، خصوصا في الوقت الذي تعرف فيه العلاقات بين المغرب والسلطات المحلية في سبتة توترا بسبب الإجراءات التي اتخذها المغرب بخصوص الإغلاق النهاءي لمعبري سبتة ومليلية الخاضعتين للإدارة الاسبانية ، أمام تجارة السلع المهربة
يذكر أن البحرية الاسبانية، وضعت هذه السفينة في هذا المكان، الذي كان يعرف خلال الأشهر الاخيرة، عمليات تزويد بالوقود تقوم بها سفن مغربية.
وحسب مصادر عليمة من سبتة فإن حزب فوكس اليميني سبق أن تقدم بشكوى إلى السلطات الاسبانية بخصوص نشاط السفن المغربية في ذات المنطقة، التي قال إنها تابعة للمياه الإقليمية الإسبانية معبرا عن تخوفه من وقوع تسريب للوقود إلى المياه، خلال عمليات تزويد السفن، من قبل زوارق تنطلق من ميناء طنجة المتوسط.
مصادر اعلامية ذكرت ان مصالح الجمارك المغربية، أبلغت السلطات الإسبانية بالقرار النهائي المتعلق بغلق المعبر أمام من تسميهم “ممتهني التهريب المعيشي” وأن السلطات الإسبانية تلقت القرار بشكل رسمي، خلال لقاء مع مسؤولين مغاربة في إدارة الجمارك .

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-13343.html


شاهد أيضا
تعليقات الزوار