اعتقال مغربية كانت تحاول الهروب من بلجيكا الى سوريا للانظمام الى “داعش “



ألقت الشرطة المجرية القبض على مواطنة بلجيكية من اصل مغربي تبلغ من العمر 29 سنةفي بودبيست،كانت قد استفادت من الافراج المشروط في بلجيكا.وكشف المتحدث باسم مكتب المدعي الفدرالي،ان المراة كانت تحت الافراج المشروط،وقررت الهروب من البلاد،في اتجاه سوريا،قصد الانضمام الى الخلايا الارهابية لتنظيم الدولة الاسلامية،التي لازالت نشطة هناك.وقالت الشرطة المجرية إن المرأة البلجيكية المغربية اعتقلت في 4 ينايرالجاري،في محطة الحافلات في بودابست،بعد نزولها من حافلة كانت قادمة من بروكسيل.وجاء اعتقال المشتبه فيها بناء على اشعار من السلطات البلجيكية، التي اصدرت مذكرة بحث اوروبية بعد توصلها بمعلومات حول مغادرة المعنية بالأمر البلاد على متن حافلة.وتواجه المتهمة عقوبة قد تصل الى عشر سنوات سجنا،حيث ينتظر تسليمها الى السلطات القضائية البلجيكية قبل منتصف الشهر الجاري،قد محاكتها.





شاهد أيضا


تعليقات الزوار