حفل مراسيم تحية العلم الوطني ترأسه والي الجهة محمد مهيدية بمناسبة عيد الإستقلال





يخلد الشعب المغربي ومعه اسرة المقاومة وجيش التحرير الذكری 66 لاستقلال المملكة،وبهذه المناسبة الغالية شهدت ساحة ولاية جهة طنجة تطوان الحسيمة صباح يومه الخميس 18 نونبر الجاري تنظيم حفل مراسيم تحية العلم الوطني ترأسه والي الجهة محمد مهيدية، بحضورالسلطات الترابيةوالمنتخبةوممثلي النيابة العامة والمصالح الإدارية والتقنية والامنية والجمعيات المدنية ورابطة اسرة المقاومة جيش التحرير واسرة متطوعي المسيرة الخضراء وباقي الشخصيات المدنية والعسكرية..حيث تعتبر هذه المناسبة الغالية من بين المحطات التاريخية الهامة المخلدة للأعياد الثلاثة المجيدة،عيد العودة، وعيد الانبعاث،وعيد الاستقلال،الذي زف به المغفور له الملك محمد الخامس طيب الله ثراه،في أول خطاب له بطنجة بعد عودته الميمونة من المنفی السحيق.اذ تشكل هذه المحطة ملحمة وطنية كبرى بين العرش والشعب،حافلة بالدلالات والدروس والعبر المجسدة لبطولات رجالات المقاومة وجيش التحرير وتضحياتهم الجسام من أجل عودة الشرعية للبلاد برجوع ملكها من المنفی إلى عرشه وشعبه والاعلان عن الاستقلال،والانتقال من الجهاد الاصغر الی الجهاد الاكبر الرامي الی مواصلة المقاومة المتجددة بفضل التلاحم القوي بين العرش والشعب في البناء والنماء واستكمال الوحدة الترابية للمملكة والدفاع عنها.

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-30660.html

 

 




شاهد أيضا


تعليقات الزوار