فضيحة :عضو بجماعة العدل و الاحسان و استاذ التربية الاسلامية يتحرش بتلميذاته



متابعة
-‏انفجرت نهاية الأسبوع الفارط فضيحة أستاذ لمادة التربية الإسلامية في ثانوية أبي الخير بمدينة بركان عضو في جماعة العدل والإحسان المحظورة المدعو م ر الذي سمح لنفسه ضدا على كل القيم أن يتحرش بتلميذاته القاصرات
الوقائع تتلخص في إقدام المعني بالامر بإنشاء مجموعة WhatsApp وهمية يدعي من خلالها التواصل مع التلاميذ غير أن المثير انه اهمل باقي المستويات وأكتفي بمستوى الجذع المشترك االثاني حيث استغل بعض القاصرات ‏ودأب على التواصل معهن في ساعات متاخرة من الليل يطلب منهن فتح الكاميرات ويتحرش بهن عن طريق إرسال صور بورنوغرافية بغرض تهييج هؤلاء القاصرات اللواتي يفتقدن للاهلية القانونية و الرشد، الذي يمكنهن من خلاله تقييم خطورة العمل الإجرامي الذي قام به هذا الاستاذ المفعم بالكبت والذي دأب على استهداف القاصرات بهذا الشكل سيما وأنه معروف بسوابقه في هذا الشأن خلال السنوات الفارطة.
المديرية الإقليمية لوزراة التربية الوطنية و فور علمها بالنازلة سارعت إلى إرسال لجنة تقصي للمؤسسة التعليمية المعنية حيث تم استجواب هذا الأستاذ الذي إعترف أمامها بالمنسوب إليه وطلب الصفح و العفو قبل أن تقترح هذه اللجنة إيقافه من العمل وهذا ما قامت به المديرية الجهوية مع إيقاف راتبه .
وفي هذا الإطار إعتقلت مصالح الأمن ببركان مساء الإثنين الفارط الظنين الذي تم التحقيق معه بناءا على شكايات قدمتها مجموعة من الضحايا أمام هذه المصالح قبل اخضاعه لتدابير الحراسة النظرية بناءا على تعليمات النيابة العامة بالمحكمة الابتدائية ببركان.
جدير بالذكر أن العديد من الضحايا بين صفوف التلميذات اللواتي تابعن دراستهن لدى المعني بالأمر قد تعرضن لاعتداءاته الجنسية دون أن يتجرأن على البوح مخافة افتضاح أمرهن ووقوع الاسوء بين افراد عائلاتهن



شاهد أيضا


تعليقات الزوار