“بشأن حادثة السير التي تعرض لها الوفد المرافق لوزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي”





في إطار الزيارةالتي قام بها السيد الوزير لمعبر الݣرݣرات، وأثناء العودة تعرض الوفد الأول الذي يضم موظفي الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الداخلة واد الذهب، لحادثة سير لا تدعو للقلق، ولطمأنة الرأي العام المغربي، فثلاثة من الموظفين غادروا المستشفى بعد الاطمئنان التام على حالتهم الصحية، والحالة الرابعة ستجري عملية جراحية بعد الإصابة على مستوى الكتف.هذا وتجدر الإشارة إلى أن الوفد كان يتضمن ضمن طاقمه طبيبا معالجا، وقد أشرف بنفسه على الأمور الاستعجالية في وقت الحادثة.وقد كان الوفد الذي تقدم وفد السيد الوزير بمسافة طويلة، بعد إتمام مهمة زيارة معبر الݣرݣرات، في طريق عودته تعرض للحادثة، التي نؤكد من جديد أنها لا تدعو للقلق.وإذ نقدم هذه التوضيحات، فإننا نتوجه بأسمى عبارات الشكر والتقدير للجميع على الكم الهائل من الاتصالات قصد الاطمئنان على وفد السيد الوزير.مع متمنياتنا بالشفاء العاجل للمصابين، والحمد لله على سلامة الجميع.

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-21662.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار