بلاغ لوكلاء بسوق الجملة للخضر والفواكه بولاية طنجة

 

تعلن جمعيتا الوكلاء بسوق الجملة للخضر والفواكه بولاية طنجة (المواطنة والاتحاد)، تثمينهما لكافة التدابير، التي اتخذها السيد والي الجهة محمد امهيدية، حرصا على السلامة الصحية لساكنة المدينة في مواجهة جائحة فيروس كوفيد 19، خاصة الإجراءات المتعلقة بتنظيم العمل بسوق الجملة استجابة لمعايير الوقاية الصحية، حماية للمهنيين وكل رواد هذا السوق، باعتباره من المرافق الحيوية الأساسية بالمدينة.
ولقد انخرط الوكلاء في تنزيل هذه التدابير الاحترازية التي أطلقها السيد الوالي، تفاديا لانتشار عدوى فيروس كورونا بالسوق، ايمانا بواجبهم في المساهمة في التنظيم والانتظام، حيث تكلفت الجمعيتان بإعداد الشارات، التي تم فرضها كإجراء ضروري للولوج إلى السوق، يشمل جميع المهنيين من وكلاء وتجار وكل الباعة والنقالة والحمالة، ويعتمد توزيع أيام التسوق بالجملة بين التجار خلال الأسبوع، وكذا حصر نسبة التواجد اليومي للعاملين بالسوق بتطبيق نظام التناوب، تفاديا للاكتظاظ.
ومن أجل تحقيق نفس الهدف قامت الجمعيتان بإصلاح مجموعة من أبواب السوق التي كانت معطلة لتيسير عملية الدخول والخروج بسلاسة.
كما ساهمتا في توزيع المساعدات الغذائية على المحتاجين، في إطار حملة التضامن التي شهدتها المدينة بمشاركة مختلف المؤسسات والفعاليات الجمعوية، إلى جانب تطببق عدد من التدابير الوقائية داخل السوق من خلال توفير مواد التعقيم بالمربعات وتوزيع الكمامات، وكذا إخلاء الأرصفة من البضائع لإفراغ الممرات للراجلين للتقليل من الازدحام.
وإذ تنوه الجمعيتان بكل المبادرات التي أطلقتها مختلف التنظيمات المهنية بالسوق، والمجهودات المبذولة من قبل السلطات والمصالح الإدارية المعنية، كما نحيي عاليا السيد والي الجهة وكل عناصر السلطات العمومية والأمن الوطني والقوات المساعدة ومختلف المتدخلين، الذين يقفون في الصفوف الأمامية لمحاربة هذا الوباء والحفاظ على أمن وسلامة المواطنين، ونسأل الله تعالى أن يحمي بلدنا تحت القيادة الحكيمة لجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده.

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-15738.html


شاهد أيضا
تعليقات الزوار