ظاهرة المرشدين السياحيين أجانب مخالف للقانون ونتائجه سيئة

ظاهرة خطيرة صارت تنخر الجسم السياحي بالمغرب رويدا رويدا و باتت تهدد بتشريد مجموعة من العائلات، حيث معظم الأفواج السياحية المتجهة في مدار سياحي عبر ربوع المملكة أصبحت تستعمل مرشدين أجانب على حساب المرشد الوطني و هدا خرق سافر في القانون المغربي للسياحة الدي ينص على أن يكون المرشد السياحي مغربي الجنسية؟؟؟
زد على هدا المعلومات التاريخية، الإقتصادية و الوحدة الترابية للوطن ، العادات و التقاليد التي تعطى للسياح من طرف هؤولاء المتطفلين هل هي صحيحة أم مغلوطة ؟؟؟ وهل هي مستقات من مواقع معترف بها أم معادية لبلدنا…
وجب على السلطات المغربية الوصية على القطاع من شرطة سياحية، درك الملكي، المندوبيات السياحية تكثيف المراقبة على مستوى المدن و الطرق الوطنية و تطبيق القانون بحدافره حتى نحد من هاته الظاهرة التي صارت تهدد مستقبل عائلات مغربية لأن الوضع صار خطيرا جدا في غياب تام للمراقبة و التدخل……المرشد يؤدي واجباته الضربيية فهو معني بحماية مهنته.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار