قضية طارق الهولندي بتطوان:التحقيقات قد تكشف عن مفاجآت كثيرة



متابعة/طنجةبريس



جددت النيابة العامة بتطوان وضع المدعو “طارق الهولندي” رهن الحراسة النظرية لأسبوعين إضافيين،في الوقت الذي يرتقب أن تعرف المدينة في مقبل الأيام معطيات جديدة في إطار التحقيقات المتعلقة بشبكات لتهريب المخدرات.كما أفادت مصادر مطلعة أن السلطات الأمنية الإسبانية عقدت صفقة مع المدعو سفيان كوبالا،والذي تم ضبطه سابقا يشحن كميات كبيرة من المخدرات،من أجل تخفيف الحكم عنه مقابل إدلائه بمعلومات حساسة تهم شبكات تهريب المخدرات بالمغرب،وأهم الفاعلين فيها،بمن فيهم مبيضو أموال الحشيش في كبرى المدن المغربية.التحقيقات التي تجري منذ حوالي ثلاثة أشهر،عقب اكتشاف شحنة كبيرة من الحشيش انطلقت من منطقة مارينا الفخمة،قادت إلى الكشف عن أبرز خيوط التهريب،بالمنطقة.وكانت قضية تهريب انفجرت في تطوان في التاسع من غشت الماضي عندما أطلقت دورية للأمن الإسباني النار على زورق محمل بالحشيش في المياه الإقليمية لسبتة،وتمت مصادرة طن من المخدرات على متنه واعتقال راكبين،أحدهما المهرب الشهير الملقب ب” كوبالا”.وتم على إثر ذلك اعتقال عدد من المشتبهين في المدينة،من بينها المدعو طارق هولندا، الذي تمتلك شركته الزورق الكبير الذي كان يحمل شحنة المخدرات.وعلى الرغم من المدة الطويلة التي استغرقتها التحقيقات،إلا أن هناك شعورا سائدا في الشارع التطواني بأن شبكات تهريب المخدرات في المنطقة تلقت ضربة موجعة والتي ستكشف عن معطيات غير مسبوقة في مجال التهريب.يذكر أن هذه الحملة،التي لا يعرف بعد سياقها النهائي،بدأت بعد أن غرق زورق “كاسْكو” محمل بقرابة طن من الحشيش في مياه مدينة سبتة في التاسع من شهر غشت الحالي،بعد انطلاقه ليلا من منطقة مارينا بتطوان،حيث طاردته دورية للبحرية الملكية المغربية،قبل أن يلجأ إلى مياه سبتة،وهناك أطلق عليه النار الحرس المدني الإسباني،مما أدى إلى غرق الزورق واعتقال صاحبه “كوبالا”،والذي صرح أنه اكترى الزورق من شركة في ملكية شخص يدعى “طارق الهولندي”،والموجود حاليا رهن الاعتقال.

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-38233.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار