الجامعة الملكية لكرة القدم تصدر عقوبة قاسية في حق فريق اتحاد طنجة وكذا المدرب الزاكي



أمام الوضعية الكارثيةللفريق،وماكنا نخشاه قد حدث بسبب تهور بعض المشجعين الذين اقتحموا رقعة الملعب،(معاقبة فريق اتحاد طنجة بإجراء مباراة واحدة بدون جمهور مع منع تنقلهم لمباراة واحدة،مع تغريمه مبلغ 50 ألف درهما لإلقاء جماهيره للحجارة داخل الملعب،واقتحامهم أرضية ملعب مما أدى إلى توقيف اللقاء لمدة11دقيقة،بناء على المواد 105 و36 و76 من مدونة التأديب).
– تغريم فريق اتحاد طنجة مبلغ 50 ألف درهما،لاستعمال جماهيره للشهب الاصطناعية مما أدى إلى توقيف المباراة لمدة دقيقتين،وذلك بناء على المادة 105 من مدونة التأديب.
–إلزام فريق اتحاد طنجة إصلاح الأضرار التي تسبب بهامشجعوه بالمركب الرياضي ولي العهد الأمير مولاي الحسن بمدينة الرباط.
– توقيف إسماعيل العلمي، لاعب فريق اتحاد طنجة لمباراة واحدة بناء على المادة 85 من مدونة التأديب.)

-تغريم المدرب بادو الزاكي ب20الف درهم لعدم حضور الندوة الصحفية التي أعقبت المقابلة،بناء على الدورية المسجلة تحت عدد938 الموجهة للأندية الرياضية.



-تغريم الفتح الرباطي ب20الف درهم  لسوء التنظيم،بناءا على المادة22 من قانون المسابقات.  

وجدير بالذكر أن اتحاد طنجة فك ارتباطه مع مدربه بادو الزاكي بعد توالي النتائج السلبية للفريق،بعدم تحقيقه لأي انتصار في مبارياته الخمس التي أجراها في البطولة الاحترافية، علما أن الزاكي تنازل عن مستحقاته وفق ما أكدته إدارة فارس البوغاز.

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-37999.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار