فرقة مكافحة العصابات التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بطنجة5 لإرتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في النصب والاحتيال على الراغبين في الهجرة غير المشروعة



بمجهودات حثيثة،وبخطة مضبوطة،تمكنت عناصر فرقة مكافحة العصابات المعروفة اختصارا ب La Bag التابعة للمصلحة الولائية للشرطة القضائية بطنجة،يوم أمس الاثنين 18 أبريل الجاري،من توقيف خمسة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 22 و41 سنة،وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في النصب والاحتيال على الراغبين في الهجرة غير المشروعة والاحتجاز والسرقة باستعمال العنف.وتشير المعطيات الخاصة بالبحث إلى قيام المشتبه فيهم بربط الاتصال بضحاياهم عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وتعريضهم للنصب والاحتيال عن طريق إيهامهم بقدرتهم على تنظيم عمليات للهجرة السرية صوب أوروبا، ثم العمل بعد ذلك على استدراجهم إلى أماكن خلاء بمدينة طنجة وضواحيها واحتجازهم وسرقة أموالهم ومتعلقاتهم الشخصية باستعمال العنف.وقد مكنت الأبحاث والتحريات المنجزة في هذه القضية من توقيف أربعة أشخاص يشتبه في ارتباطهم بهذا النشاط الإجرامي وإحالتهم على العدالة في غضون شهر فبراير الماضي، وذلك قبل أن يتم توقيف خمسة أشخاص آخرين من بين المشاركين في ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية يوم أمس الاثنين بمدينة طنجة.
وقد أسفرت عملية التفتيش المنجزة في هذه القضية عن حجز سيارتين وستة أسلحة بيضاء وأداة راضة،علاوة على 390 غرام من مخدر الشيرا وخمسة هواتف محمولة وشريط لاصق يشتبه في استعماله في شل حركة الضحايا.وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم الخمسة تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة،وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات وخلفيات هذه القضية،وكذا تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعنيين بالأمر.



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-34628.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار