الحسيمة:مساهمة المستشفى الميداني بإمزورن بالتكفل بمرضى كوفيد 19



سمية نوري صحفية متدربة



بعدماعرف إقليم الحسيمة ارتفاعافي الحالات المصابةبكوفيد19بالتزامن مع فصل الصيف وعودة افراد الجالية المغربية بالخارج وبطلب من والي الجهةمحمد مهيدية وفريد شوراق عامل الحسيمة الذي يسهر شخصيا على الوضع الصحي للمواطنين،اقدمت وزارة الصحة بتنسيق مع والي جهة طنحة تطوان الحسيمة وعامل إقليم الحسيمة على إنشاء المستشفى الميداني بمدينة امزورن.ومباشرة بعد انشاء هذا المستشفى الميداني بمدينة إمزورن -الذي افتتح بداية شتنبر 2021 -عمل على استقبال العشرات من الحالات يوميا بإشراف ورعاية طبية لطاقم من الاطر الصحية الطبية والتمريضية التي تم تدعيمها بأطر قادمة بالمستشفى الجامعي بطنجة حيث تم استقبال العشرات من الحالات يوميا بإشراف الطاقم الطبي المذكور.وللإشارة فإن الطاقم الطبي المشرف يتكون بأكثر من30ممرضاو15طبيبا وذلك في اطارتدعيم الطاقم الطبي بالمستشفى القرب بامزورن الذي بدوره تم تدعيمه بأطر طبية من اجل التخفيف من الضغط المتزايد على هذا الأخير وأطره جراء ارتفاع الحالات خلال فصل الصيف.وفيما يتعلق بالتجهيز والطاقة الاستيعابية لهذا المستشفى الميداني فقد تم تجهيزه ب100سرير طبي منها 16سريرا خاصا لجناح العناية المركزةوذلك من اجل استقبال الحالات الحرجة،هذا إلى جانب تجهيزه بحاوية اكسجين كبيرة ومولدي(2)اوكسجين.وحسب المعطيات التي توصلتا بها فسعة خزان وحاوية الاكسجين  الخاصة بالمستشفى الميداني بإمزورن تبلغ 3100لتر فيما تدفق المولد الواحد من الاكسجين بها يبلغ767لترا في الدقيقة وضغطه يبلغ 6 بار.وحسب العديد من المتتبعبن فقد شكل هذا المستشفى دورا هاما في تحسين الوضعية الوبائية بإقليم الحسيمة إلى جانب تشديد السلطات الادارية والامنية للإجراءات الاحترازية التي اقرتها الحكومة بناءا على توصيات اللجنة العلمية لتتبع الوضع الوبائي بالمغرب

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-29187.html

 

 




شاهد أيضا


تعليقات الزوار