طنجة:هدم منازل عشوائيةبنيت تحت جنح الظلام في أوج الانتخابات الجماعية بمنطقة الزياتن ومسنانة





طنجة: تواصلت عملية هدم المنازل الغير مرخصة بأحياء طنجة لليوم الثاني على التوالي،بإشراف من والي جهة طنجة تطوان. منازل عشوائيةبنيت تحت جنح الظلام في أوج الانتخابات الجماعية بمنطقة مسنانة والزياتن بطنجة…وتساؤلات تطرح من طرف الرأي العام،أين كانت أعين السلطة المحلية وأعوانها بالمنطقة؟؟؟أكيد سيفتح تحقيق في هذه الخروقات وتحديد مسؤولية من سهل هذه الظاهرة التي شوهت معالم طنجة.العملية تمت بتراب الملحقة الإدارية السابعة(البرانص القديمة + مسنانة)والنواحي و أشرف عليها  عمليا قائد المنطقة مؤازرا بأعوان السلطةوعناصر حفظ النظام العام.وقالت مصادر رسميةمن عين المكان،أن قرار الهدم استهدف المنازل التي بنيت بشكل عشوائي يوم الإنتخابات الأخيرة،وأضاف المصدر أن البعض استغل انشغال السلطات الترابية في تأمين العملية الإنتخابيةوعمد إلى البناء الغير المرخص لتكريس سياسة الأمر الواقع،موضحا أن العديد من الكائنات المعروفة شجعت الناس على البناء العشوائي  لتحقيق مآرب انتخابية.

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-28986.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار