تعرف مدينة كلميم احداث شغب وتراشق بالحجارة بين الساكنة ورجال الشرطةواضرام النار احداث شغب بكلميم وحزب الاستقلال يحمل المسؤولية لوالي الجهة



كانت طنجة بريس سباقة لطرح الموضوع،في المقال السابق؛حيث حذرنا والي الجهة من بداية حراك جنوبي الذي يتحمل مسؤوليته،وأن تصفية الحسابات الشخصيةمع الدكتور عبد الرحيم بوعيدة الذي وقف في وجه الفساد عندما كان رئيسا لمجلس الجهة،لاتكون على حساب عملية الانتخابات لإقصاء مرشح حزب الاستقلال الدكتور عبد الرحيم بوعيدة،لكن سيادة الوالي لم يقرأ جيدا حساسية المنطقة،وجاءت ردة الفعل التي تعرفها مدينة كلميم من احداث شغب وتراشق بالحجارة بين الساكنة ورجال الشرطة،واضرام النار في اطارات العجلات،وذلك للمطالبة باسترجاع مقعد لعبد الرحيم بوعيدة الذي قال بنفسه انه تم ” اقصاؤه من المقعد “.       https://tangerpress.com/news-28700.html

 



في ذات السياق اصدر حزب الاستقلال فرع كلميم بيانا للراي العام جاء فيه ” على اثر الخروقات والتجاوزات التي شابت العملية الانتخابية يوم الاربعاء الماضي بمدينة كلميم والاستهداف المباشر لمرشح الحزب من طرف السلطة المحلية في شخص والي الجهة وعدم حياده ” كمااستنكر الحزب في البيان نفسه ” الحجم الكبير للخروقات والتجاوزات طيلة فترة التصويت ” واضاف البيان الصادر اليوم الجمعة ” عزمنا سلوك جميع المساطر القانونية لاسترجاع حقوق مرشحنا ” كما شجب الحزب ” التكتم غير المفهوم على المعلومة والامتناع عن تسليم المحاضر لممثلي الحزب وذلك بهدف التغطية على الخروقات الانتخابية “

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-28719.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار