شكايات تتعلق بالنصب والإحتيال والتهرب الضريبي تلاحق وكيل اللائحة التشريعيةنائب عمدة طنجة بحزب “العدالة والتنمية”



زنقة20/

تلاحق وكيل اللائحة التشريعية حزب “العدالة والتنمية”،شكايات تتعلق بالنصب والإحتيال والتهرب الضريبي على بعد أيام من يوم الإقتراع. المرشح للبرلمان،نائب عمدة طنجة،الذي يملك عدة حصص لشركات مختلفة بعاصمة البوغاز،ملاحق لشكاية توصلنا بنسخة منهارقم 10297/3101/2019والمحالة الى النيابة العامة بالمحكمة الابتدائيةبطنجة بالخيانةوالنصب والتصرف في اموال الشركة بسوء نية للمصلحة الخاصة.كما أصبح مرشحاً للملاحقة بتهم أخرى تتعلق بفوز شركة يشتبه أنها في ملكيته رفقة شركاء آخرين بصفقة تجهيزات إلكترونية لكل من سوق الجملة ومحطة الحافلات،وهي الصفقة التي كلفت الملايين.التهرب الضريبي بدوره،يبدو أنه سيعكر صفو مرشح حزب المصباح في طريقه الى البرلمان،بعدما أصبحت أصابع الاتهام تتجه نحوه،بسبب عدم أدائه الضرائب الواجبة لخزينة الدولة بوصفه مسيراً وشريكا في إحدى الشركات وكذا ملف المحاسبة اللذان مازالا جاريين أمام المحكمة التجاريةبطنجة.كما تحول سيادة المرشح للبرلمان إلى موضوع للسخريةبمدينة طنجة،بسبب عدم أدائه مابذمته تجاه خياط،سلمه مقتنيات حرفية بصناعة اليد دون أن يدفع مقابلها المادي،وهو ما دفع بأحدهم بفضحه على صفحات الفيسبوك.نتمنى من السيد محمد أمحجور أن يخرج لساكنة طنجة ببيان توضيحي حول المتابعة القضائيةو يكذب هاته الشكاية…



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-28560.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار