تداول عدة صحافيين اليوم،عبر “الواتساب”شريطا صوتيا تم تسريبه حول ما جرى بين الشاب آدم الذي قدم شكاية ضد سليمان الريسوني يتهمه فيها بالاحتجاز.



في آخر مستجدات قضية سليمان الريسوني المدان بـ5 سنوات سجنا نافذا في جريمة هتك العرض بالعنف والاحتجاز التي ارتكبها في حق الشاب “آدم”،انتشر تسجيل صوتي “صادم” على نطاق واسع في “الواتساب” حول ما جرى بين الضحية والريسوني.وتداول عدة صحافيين،بعد ظهر اليوم،عبر “الواتساب”،شريطا صوتيا تم تسريبه حول ما جرى بين الشاب آدم الذي قدم شكاية ضد سليمان الريسوني يتهمه فيها بالاحتجاز.



ويستنتج من خلال فحوى الحوار الذي دار بين سليمان الريسوني والشاب “آدم”، أن التسجيل جرى مباشرة بعد الحادث،حيث كان الريسوني يقدم اعتذارا واضحا للضحية، ويلتمس منه عدم إبلاغ زوجته خلود المختاري بما وقع بينهما بل ذهب إلى حد محاولة إغرائه بالمال لترضيته وثنيه عن تقديم شكاية في الموضوع.



شاهد أيضا


تعليقات الزوار