بتشجيع من فريد شوراق عامل الحسيمة أطلقت مجموعة الفقيري الاستثمارية باخرة ترفيهية تؤمن التنقل السياحي لإستكشاف المناظر الطبيعية الخلابة لجبال اقليم الحسيمة





رغم الحملة المغرضة التي شنها ناهبوا المال العام ،عندما واجههم شوراق عامل الحسيمة بكل شجاعة،قائلا في احدى اللقاءات انتهى عهد السيبة ولامكان للمفسدين ولصوص المال العام ،ومن أراد خدمة الوطن سيلقى ترحيبا وكل المساعدات ،الشيء الذي لا يمكن أن ينكره  أحد، والمجهودات المبذولة ميدانيا على أرض الواقع، التي يقوم بها الدكتور فريد شوراق عامل الحسيمة الخبير بالمجال الترابي ،والذي خلق دينامية جديد تساير التوجهات الملكية من اجل الإرتقاء بالتنمية المجالية. حيث وضع تسهيلات ادارية من اجل التشجيع على التنوع في المنتوج السياحي، يتماشى ومشروع منارة المتوسط، وحث المستثمرين المحليين من أبناء الجالية في الخارج والوطنيين من الانخراط و المشاركة في الإرتقاء بمدينة الحسيمة في المجال السياحي. وهكذا أطلقت مجموعة الفقيري الاستثمارية بمدينة الحسيمة،أول مشروع على المستوى الوطني، طاكسي بحري وهو باخرة  ترفيهية تؤمن التنقل السياحي من ميناء الحسيمة الى شاطئ كلايريس، للسياح و المواطنين الراغبين في استكشاف المناظر الطبيعية الخلابة لجبال اقليم الحسيمة المطلة على الواجهة البحرية.وسيتم انطلاق أولى الرحلات بين الشاطئين مرورا بعدة شواطئ أخرى مباشرة بعد شهر رمضان بطاقة استيعابية محددة في 35 مقعدا عن كل رحلة سياحية.
ويعتبر شاطئ كلايريس والشواطئ المجاورة وجهات سياحية مهمة تجذب العديد من السياح من مختلف مناطق المغرب ومن خارجه، حيث يوجد في منطقة غابوية بالقرب من المنزه الوطني.وينتمي شاطئ كلايريس إلى جماعة بني بوفراح التي تبعد بحوالي 60 كيلومترا عن الحسيمة المدينة، حيث يمكن الوصول اليه عبر الطريق الساحلية، أو عبر الباخرة الترفيهية والسياحية التي من المنتظر أن تطلق خدماتها مجموعة الفقيري الاستثمارية مباشرة بعد نهاية شهر رمضان الكريم.

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-25106.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار