بتنسيق مع الديستي أمن الرباط وطنجة تم تحديد مكان اختفاء الطفل والطفلة واسترجاعهما لأسرتهما



أسفرت الأبحاث والتحريات المكثفة التي باشرتها عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية في كل من الرباط وطنجة، بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، عن تحديد مكان تواجد قاصرين يبلغان من العمر 16 سنة، كانا يشكلان موضوع مذكرات بحث لفائدة العائلة بعد التصريح باختفائهما في ظروف مشكوك فيها.وذكر بلاغ للمديرية العامة للامن الوطني أن مصالح الأمن بمدينة الرباط كانت قد توصلت يوم الأربعاء 7 أبريل الجاري، بإشعار حول اختفاء الطفل والطفلة المذكورين بعد مغادرتهما المؤسسة التعليمية التي يدرسان بها، دون أن يتم الاهتداء لمكان تواجدهما، وهو ما استدعى القيام بمجموعة من الأبحاث التقنية والتحريات الميدانية التي مكنت من تحديد مكان تواجدهما بمدينة طنجة زوال يوم الأحد، قبل أن يتم استرجاعهما في صحة جيدة ودون أن يكونا قد تعرضا لأي اعتداء.وأضاف البلاغ أنه من المقرر أن يتم الاستماع للقاصرين بحضور أولياء أمورهما من قبل فرقة الشرطة القضائية المكلفة بالأحداث، وذلك من أجل تحديد الظروف والملابسات المحيطة بمغادرتها مقر سكنهما بمدينة الرباط، وبيان الغرض من التوجه إلى مدينة طنجة، وكذا التحقق مما إذا كانت لهذه المغادرة الطوعية أية شبهة غير طبيعية.



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-24510.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار