والي الجهة محمد مهيدية وشوراق عامل الحسيمة يتفقدان المسرح الكبير بالحسيمة



في إطار تتبع انتهاء مشاريع التنمية المجالية، منارة المتوسط، جلين من طينية وطنية صادقةلم تمنعهما كورونا من اداء واجبهما الوطني،متحديان كل الإكراهات،أشرف يومه الخميس 01 أبريل الجاري، محمد امهيدية،والي جهة طنجة-تطوان-الحسيمة،رفقة السيد فريد شوراق عامل إقليم الحسيمة ومنير البويسفي،المدير العام لوكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال،وبحضور كمال بن الليمون المدير الجهوي لقطاع الثقافة بالجهة،أشرف هذا الوفد على معاينة انتهاء أشغال بناء وتجهيز مسرح ومعهد الموسيقى بمدينة الحسيمة الذي رصد له غلاف مالي إجمالي يناهز 75مليون.ويضم مشروع المسرح الكبير مجموعة من المرافق منها قاعة كبرى للعروض تبلغ طاقتها الاستيعابية 500 مقعد وقاعتين للتداريب،فيما يضم المعهد الموسيقي 4قاعات لتعلم دروس الصولفيج،و 8 قاعات لتعلم الآلات الموسيقية المختلفة،واستوديو للتسجيل الموسيقي،قاعة الكوريغرافيا،ومكتبة موسيقية، وغيرها من المرافق التي من شأنها الرقي بالمشهد الثقافي بالحسيمة.والجديد بالإشارة،أنه بالإضافة إلى هذه المشاريع،عرف الشق الثقافي لبرنامج منارة المتوسط إنجاز مركز ثقافي بإمزورن الذي انتهى أشغاله مائة بالمائة،و 5مشاريع تراثية هامة تم إنجازها في توافق تام مع مقتضيات هذا البرنامج التنموي الهام،الذي ناهز مبلغ إنجازه في المحور الثقافي 125 مليون درهم.

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-24196.html

 



 

 




شاهد أيضا


تعليقات الزوار