سكان شوارع مولاي يوسف ومولاي اسماعيل وابي الحسن الشادلي يشكرون رجال الشرطة بعد توقيف لص الهواتف



أوقفت المصالح الأمنية لولاية امن طنجة نهاية الأسبوع المنصرم شخص يبلغ من العمر 21 سنة في حالة تلبس بالسرقة بالخطف باستعمال دراجة نارية من نوع SH ينشط على مستوى شارع مولاي اسماعيل وشارع مولاي يوسف وشارع أبي الحسن الشادلي.و قد جاء تدخل المصالح الامنية وتوقيف المعني بالأمر فور ارتكابه لفعل السرقة بالخطف في حق احد الضحايا استهدفت هاتفه النقال وذلك على مستوى شارع أبي الحسن الشادلي وقت اصطدامه باحدى السيارات المركونة اثناء فراره هو و مرافقه الذي تمكن من الفرار من عين المكان حيث تم تحديد هويته و جاري البحث لتوقيفه.وقد أسفرت عملية تفتيش المشتبه به و الدراجة النارية المحجوزة عن حجز ثلاث هواتف نقالة يشبه في كونها متحصلة من عملية السرقة من بينها هاتف الضحية، بالاضافة الى سلاح أبيض ومبلغ مالي مشكوك في مصدره،ليتم نقله عبر سيارة اسعاف للمستشفى الجهوي لتلقي العلاجات بسبب اصابته عند اصطدامه بالسيارة .وقد تم الاحتفاظ به رهن تدبير المراقبة الطبية لفائدة البحث الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة وذلك لتحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه وتوقيف مشاركه وباقي المتورطين في هذا النشاط الإجرامي.وبهذه المناسبة يتقدم سكان الشوارع المدكورة بالشكر للسيد والي أمن طنجة والى رجال الشرطة الساهرين على أمن وسلامة المواطنين



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-23823.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار