بناء عشوائي يشوه جمالية شارع مولاي رشيد بمرتيل



 

 

 

 

 

 

 

 

سعيد المهيني



وجه سكان عمارة بشارع مولاي رشيد (ميرامار) بمدينة مرتيل شكايتين إلى كل من السلطات المحلية بالمدينة وعامل عمالة المضيق الفنيدق يشتكون من خلالها قيام أحد الأشخاص بتوسيع شرفة منزله وتحويلها إلى غرفة للسكن في مخالفة لتصميم واجهة العمارة، مسببا ضررا بليغا على جيرانه.وأكد المشتكون في رسالتهم إلى باشا مرتيل وعامل عمالة المضيق الفنيدق أن جارهم الذي قام بتغيير واجهة العمارة على إضافة أمتار إلى شرفة منزله وتسقيفها بالخشب والألومنيون في عملية أدت إلى تشويه عمارة مطلة على أحد أهم شوارع مرتيل،كان بسبب قيامه قبل ذلك بتحويل شقتين في العمارة إلى ثلاث شقق وبالتالي ربح ثلاث غرف على حساب جيرانه الذين حجب عنهم الرؤية وشوه واجهة العمارة.ويؤكد سكان العمارة وجيران الشخص الذي قام بتلك التغييرات والبناءات العشوائية أن ما يقوم به الاخير يعتبر مسا جسيما بالتصميم الهندسي للعمارة وأن أي رخصة سلمت له بهدف الاصلاحات الداخلية تعد مخالفة لقانون التعمير.واعتبر السكان المتضررون من الاصلاحات والاضافات الغير القانونية التي تنجز حاليا أنهم سيسلكون مختلف الطرق لإعادة الوضع لما كان عليه، ورفع الضرر عنهم…

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-21682.html

 




شاهد أيضا


تعليقات الزوار