صراع بين الفاعلين لاتصلات بالمغرب للظفر بسبق إطلاق أولى العروض “5G”.



من المنتظر أن يكون المغرب أول بلد إفريقي يشرع في استخدام شبكات الجيل الخامس الخاصة بالانترنت، وذلك بعدما رخصت الحكومة لعملاق تكنولوجيا الاتصالات “هواوي” بالشروع في إعداد البنية التحتية الخاصة بالشبكات الجديدة.

المعطيات المتوفرة تشير إلى إن إطلاق هذه الخدمة الجديدة سيكون قبل متم السنة الجارية، حيث اندلع صراع محموم بين الفاعلين في مجال الاتصالات بالمغرب من أجل الظفر بسبق إطلاق أولى العروض التجارية الخاصة بـ “5G”.



هذا ومن المتوقع أن يتم الشروع في توفير شبكة الجيل الخامس في مرحلة أولى بالمدن الكبرى للمملكة، على أن تعمم بشكل تدريجي على باقي المناطق في غضون 12 شهرا الموالية.

للإشارة فإن سرعة الانترنت في شبكات الجيل الخامس تصل إلى 10 أضعاف تلك المعمول بها في شبكات الجيل الرابع، أي أنها ستتراوح ما بين 1 و 10 جيغا بايت بالثانية، إلا أنه للاستفادة من هذه المميزات يجب على المستخدم أن يتوفر على هاتف نقال أو “موديم” من الجيل الجديد، وهي أجهزة غير متوفرة بكثرة حاليا في الأسواق وأسعارها لازالت مرتفعة.

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-16245.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار