إهانة رئيس فرنسا من طرف شرطة الإحتلال الإسرائيلي ومنعه من دخول كنيسة بالقدس



إهانة رئيس فرنسا من طرف شرطة الإحتلال الإسرائيلي ومنعه من دخول كنيسة بالقدس

 

 

طنجة بريس

طلب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، الأربعاء22 يناير2020، بإصرار، من عناصر شرطة إسرائيليين أن يسمحوا له بالدخول إلى كنيسة القديسة آن في القدس، كما شاهد صحافيون في فرانس بريس، في مشهد يذكر بموقف مماثل واجه الرئيس الراحل جاك شيراك في التسعينيات.



وصعد ماكرون النبرة مبادرا شرطيا إسرائيليا باللغة الإنكليزية: “الجميع يعرف القوانين، لا يعجبني ما فعلت أمامي”، طالباً منه أن يغادر الكنيسة الواقعة في البلدة القديمة في القدس، والتابعة للأراضي الفرنسية.

طنجة بريس https://tangerpress.com/news-12527.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار