فريق فلسطيني وفرق أوربية يشاركون في الدورة 7 للدوري الدولي مولاي الحسن لكرة القدم بطنجة

فريق فلسطيني وفرق أوربية يشاركون في الدورة 7 للدوري الدولي مولاي الحسن لكرة القدم بطنجة
طنجة بريس
مراد بنعلي
تواصل جمعية نهضة طنجة لكرة القدم بقيادة الإطار المغربي عبد الرحيم الكمراوي تنزيل برنامج أنشطتها الرياضية الإشعاعية والتأطيرية طوال أشهر السنة من حيث اكتشاف المواهب الكروية.
وضمن نفس البرنامج المتميز  وبشراكة مع تنسيقية قدماء لاعبي كرة القدم بمدينة طنجة التي تضم: جمعية قدماء لاعبي اتحاد طنجة وجمعية قدماء لاعبي شباب بنديبان وجمعية قدماء لاعبي رجاء بني مكادة ، وجمعية قدماء وداد طنجة (كلها فرق تمارس كرة القدم بطنجة شمال المملكة المغربية)، تنظم جمعية نهضــــــــــة طنجة لكرة القدم، فعاليات النسخة السابعة للدوري الدولي “ولي العهد الأمير الجليل مولاي الحسن لكرة القدم”، تحت شعار: ” الدبلوماسية الرياضية رافعة أساسية للتنمية والتربية على المواطنة، وذلك أيام 10، 11، 12 أبريل 2020، بملاعب القرية الرياضية وملاعب طنجة الكبرى.
ومن المرتقب أن تشهد هذه النسخة المخصصة للفئة العمرية أقل من 13 سنة وأقل من 15 سنة – وكما جرت العادة خلال الدورات الماضية- مشاركة العديد من الفرق من داخل وخارج الوطن، يبلغ عددها 32 فريقا، تمثل: فلسطين (فريق هلال أريحا)، إسبانيا، فرنسا، بلجيكا، هولندا وفريق يمثل الجالية الإفريقية المقيمة بمدينة طنجة، إضافــــة إلى فرق وأندية محلية، جهوية ووطنية. الأمر الذي يدل على القيمة الرياضية والكروية التي تمثلها هذه التظاهرة المهمة التي تربط بين قارتي إفريقيا وأوربا.
ويتميز الدوري أيضا، علاوة على الاستعراض الرياضي والفولكلوري الكبير يوم الافتتاح، بتنظيم فقرات موازية، وفي مقدمتها ندوة حول  موضوع : “الدبلوماسية الرياضية ودورها في التعريف بالمغرب وأوراشه التنموية”، بتأطير من خبراء متخصصين في مجال الرياضة وخاصة كرة القدم. 
ويختتم هذا الدوري الذي يولي أهمية خاصة للرياضة وكرة القدم كما سلف الذكر بالنسبة لفائدة الناشئة واكتشاف المواهب والبالغ من العمر إلى حدود اليوم 7 سنوات من العطاء والحضور في المشهد الرياضي الوطني والدولي، (يختتم) بتوزيع الجوائز والكؤوس على الفرق الفائزة ودروع المشاركة والتكريم، بحضور شخصيات رياضيـــة وازنة من داخل المغرب وخارجه.

شاهد أيضا
تعليقات الزوار