استئنافية الحسيمة 5سنوات سجنا للمعتدي على عناصر شرطة بكورنيش صباديا



تفعيلا للمذكرة المصلحية لعبد اللطيف حموشي في شأن الاعتداء على رجال الشرطةفي الشارع العام،بدأ يظهرمفعولها،حيث رفعت غرفة الجنح الاستئنافية بالحسيمة،من العقوبة الحبسية الصادرة في حق الشخص الجانح الذي ظهر في مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل،وهو يعرض عنصري شرطة بالزي الرسمي لاعتداء جسدي خطير.وقضت هيئة الحكم بالرفع من العقوبة إلى 05 سنوات حبسا نافذاوالرفع من التعويض المدني لفائدة موظفي الشرطة إلى 15.000 درهم،لكل واحد منهما وتحميل المتهم الصائر مجبرا في الأدنى،مع تأييد الحكم فيما قضت به على المتهم من أجل ما نسب إليه.وكانت ابتدائية الحسيمة،قد قضت في 15 عشت الجاري،بـ3 سنوات ونصف سجنا نافذا،وغرامة مالية قدرها 20.000 درهم،ودرهم واحد رمزي كتعويض للمديرية العامة للأمن الوطني.وتوبع المحكوم عليه بتهم تتعلق بحيازة واستهلاك المخدرات (الأقراص المهلوسة)، والسكر العلني البين وإهانة موظفين عموميين أثناء قيامهم بمهامهم وممارسة العنف في حقهم نتجت عنه جروح.وكانت المديرية العامة للأمن الوطني،قد تفاعلت،مع مقطع فيديو متداول عبر شبكات التواصل الاجتماعي يظهر تدخل عناصر الشرطة بالزي الرسمي من أجل توقيف شخص في حالة اندفاع قوية،قاوم بشدة إجراءات ضبطه،وعرّض موظفي الشرطة لاعتداء جسدي باستعمال أداة راضة.وقد أظهرت الأبحاث أن الأمر تعود إلى تدخل عناصر الشرطة، في الساعات الأولى من صباح يوم أمس الخميس 11 غشت الجاري،من أجل توقيف المشتبه فيه الذي كان في حالة غير طبيعية وأحدث حالة من الفوضى بالشارع العام، غير أنه واجه إجراءات الضبط وعنّف موظفي شرطة،قبل أن يتم توقيفه بعد وقت وجيز من ارتكاب هذه الأفعال الإجرامية بمنزل أسرته بمدينة الحسيمة.



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-36979.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار