نشطاء جزائريون يطلقون عبر حساباتهم على مواقع التواصل الإجتماعي هاشتاغ #عاش_الملك



صمت رهيب بوسائل الإعلام الجزائرية عن مبادرة جلالة الملك محمد السادس اتجاه الجالية المغربية وبعضها للأسف يتحرك مع خبراء من البروباكاندا الإعلامية الجزائرية لضرب او التشكيك في المبادرة الملكية لكن ولله الحمد،الشعب الجزائري وخصوصا من الجالية بالخارج فطنت لتحركات وأكاذيب نظامها،وأطلق نشطاء جزائريون عبر حساباتهم على مواقع التواصل الإجتماعي هاشتاغ #عاش_الملك،بعدما أثار تخفيض “الخطوط الملكية المغربية” في ثمن التذاكر، لتسهيل عملية عودة المهاجرين المغاربة بأمر ملكي غضب الجالية الجزائرية.وأشار عدد من الجزائريين أن المهاجر المغربي يلقى اهتماما من طرف الملك محمد السادس، فيما المواطن الجزائري لا يلقى أي رعاية من طرف حكومته ورئيس البلاد الذي يتجاهل إلى الآن جميع نداءات الجاليات الجزائرية في أوروبا وأمريكا والخليج.وناشد عدد من المهاجرين الجزائريين حكومتهم للتدخل بغرض حفض أثمنة التذاكر،دون أن تسمع أصواتهم أو تلقى مطالبهم آذانا صاغية،فيما نوه العديد منهم بالمبادرة الملكية التي من شأنها تشجيع السياحة الداخلية وترويج الاقتصاد المغربي الذي تضرر بفعل الجائحة.وعبر الشعب المغربي قاطبة،داخل الوطن وخارجه عن شكرهم العميق وامتنانهم الكبير للملك محمد السادس على عنايته الموصولة التي ما فتئ يحيط بها مغاربة العالم،والتي تروم تخفيف وطأة البعد عن الوطن الأم في ظل المصاعب والإكراهات التي عانى منها المغاربة المقيمون في الخارج جراء الجائحة.



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-26177.html

 




شاهد أيضا


تعليقات الزوار