أنا مغربي فلن أشتري تمور الجزائر ولن أساهم في دعم اقتصاد عصابة بوليساريو الجزائر



 باسم الله مرساها ومجراها…أنا أحمد خولالي أكزناي مدير موقع طنجة بريس ،مواطن مغربي ، أطلق هاته الحملة على الصعيد الوطني،فلن أساهم و لو بدرهم واحد في اقتصاد الجزائر تشكل خطرا على الأمن والوحدة الترابية للمملكة المغربية.عصابة النظام العسكري الجزائري تسخر ميزانية الدولة الجزائريةوديبلوماسيتها لدعم عصابة البوليساريو الجزائر…لن اشتري التمور الجزائرية ولأي منتوج جزائري.بل سأشجع منتوج بلادي من التمورالمغربية،وهي دعوى أوجهها لأسرتي وأقاربي وأبناء وطني… ولتكن حملة وطنية ناجحة إن شاء الله ضد أعداء الوطن، ليعرفوا قيمة المواطن المغربي.وأشكر كل من تفاعل معي في حملتي هاته…كلنا مع المنتوج الوطني ودعم فلاحينا المغاربة في الجنوب خاصة وفي الوطن عامة.



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-23802.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار