خطير : نزيل بمؤسسة دار الاطفال تمارة يتعرض للاغتصاب داخل المؤسسة وهذه هي الحالة الثانية وسط تكتم كبير لإدارة المؤسسة الفاشلة 

خطير : نزيل بمؤسسة دار الاطفال تمارة يتعرض للإغتصاب داخل المؤسسة وهذه هي الحالة الثانية وسط تكتم كبير لإدارة المؤسسة الفاشلة 
بعد اصدار الجمعية الخيرية الإسلامية المشرفة على تسيير مؤسسة الرعاية الاجتماعية دار الاطفال بتمارة قرارا بتحديد وقت دخول وخروج المستخدمين والمستخدمات سرب احد العاملين بالمؤسسة فضيحة جنسية جراء اغتصاب طفل داخل المؤسسة التي تعيش تسيب وانعدام الكفاءة المهنية للمستخدمين والإدارة التي سبق ان وجه بعض مستخدميها شكايات تفضح خروقاتها الخطيرة الا ان تواطؤ السلطات ” الباشا السابق لمدينة تمارة ”  ومندوبية التعاون  بالصخيرات تمارة حال دون محاسبة رئيس الجمعية ومدير المؤسسة إلى جانب شركاءهم ..
وحسب مصادر من داخل المؤسسة فقد سبق أن تعرض طفل آخر للتحرش الجنسي داخل مراحيض المؤسسة من طرف زملائه ، حيث قام بخلع سرواله وطالبهم بممارسة الجنس عليه إلا ان البعض استجاب فيما رفض البعض الآخر خوفا من انكشاف الواقعة التي اكتفى  المدير بعد علمه بها بتعنيف الأطفال بالضرب دون اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال ذلك بتبليغ السلطات القضائية والأمنية وعرض الطفل على طبيب متخصص لتحديد الأضرار الصحية للطفل .
وأوضحت المصادر أن الأطر التربوية بالمؤسسة اغلبيتها دون المستوى وتم توظيفهم بالمؤسسة من طرف رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية في اطار المحاباة والمصالح الانتخابية فيما تم طرد مجموعة من الأطر ذات كفاءة اخرها الحارسة العامة التي رفضت طريقة تدبير المؤسسة وعدم احترام المدير لاختصاصاتها المحددة في قانون 05_14 والترامي عليها الى جانب التسيير العشوائي والدكتاتوري للمؤسسة .
واشارت المصادر  ان الجمعية وجهت تهديدات مباشرة  لمستخدميها في اجتماعها الآخر ، تؤكد من خلالها انها في حال معرفة هوية من سرب وافشى الأسرار المهنية سيعرض نفسه  للطرد في خطوة ليست بالجديدة لترهيبهم وتخويفهم خصوصا ان المؤسسة تعيش تسببا واستغلالا من طرف الجمعية الخيرية الإسلامية التي لا تقدم أي شئ للمؤسسة .
 وفي واقعة اخرى اعتدت احدى الأمهات على نائب رئيس الجمعية الخيرية الإسلامية بالضرب بعد اقدام الاخير على نعتها بالفاسدة اخلاقيا ” شمكارة ” وتهديدها بطرد ابنها وحرمانه من خدمات المؤسسة ما استفز الأم التي توجهت صوبه مخاطبة اياه بإعادة ما قاله لكنه حاول ضربها قبل ان تنقلب ساحة المؤسسة الى معركة بينهما وسط استياء للأطفال  والمستخدمين الذين تدخلوا لفض النزاع الذي انتهى بفضيحة لاتزال تتحاكى عنها الألسن بالمؤسسة التي تتجه نحو المجهول في ظل التزام عامل الإقليم السيد يوسف اضريس الصمت رغم انه وجهت الى مكتبه شكايات عن مجموعة من الخروقات إلا أنه لم يوليها العناية الكافية وتجاهلها ما يطرح تساؤلا عن سبب هذا التجاهل ؟
جدير بالذكر ، ان الجمعية الخيرية الإسلامية يترأسها محمد فوزي بنعلال رئيس جماعة الهرهورة المعزول والمتابع قضائيا في مجموعة من الملفات الخطيرة ..

شاهد أيضا
تعليقات الزوار