المؤشرات تفيد أن الصراع حول رئاسة الجماعة الترابية للمضيق مفتوح على جميع الإحتمالات …

 المؤشرات تفيد أن الصراع حول رئاسة الجماعة الترابية للمضيق مفتوح على جميع الإحتمالات …

 

 

طنجةبريس
رغم الاجتماعات المراطونية التي عقدها العربي المرابط رئيس مجلس العمالة ” و الذي فضل الوقوف بجانب الرئيس المفترض للمضيق ادريس لزعر على الذهاب لحضور مؤتمر حزب الجرار ” و الرئيس السابق لجماعة المضيق مع العديد من المستشارين و الذين لبوا دعوة المرابط للإجتماع للحسم في انتخاب ادريس لزعر رئيسا للجماعة الترابية للمضيق خلال السوسي، إلا أن الأمور لم تحسم، ، بعد النزول القوي لعبد الواحد الشاعر للساحة وتقديم مرشح لحزب السنبلة الشاب زبير لمنافسة ادريس لزعر على رئاسة المضيق ….وحسب مصادر مطلعة فان الشاعر قام بالاتصال بالعديد من المستشارين ومنهم مستشارين من حزب الجرار و الكتاب و القنديل قصد العمل سويا من أجل تشكيل مكتب بديل للمكتب السابق للجماعة الترابية للمضيق، وأن الصراع سيحتدم في الايام القليلة المقبلة بين الشاعر و المرابط ليثبت كل واحد منها للجهات المختصة و الساكنة من هو السياسي الاقوى بتراب عمالة المضيق الفنيدق، لكن المتتبعين للشأن المحلي بالمنطقة يؤكدون أن الفوز سيكون من نصيب من سيدفع أكثر للمستشارين؟ و الأيام القادمة ستكون حبلى المفاجآت….

سعيد المهيني

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-13098.html


شاهد أيضا
تعليقات الزوار