ضربة موجعة تلقتها ميليشيات “البوليساريو”.مقتل قائد اركان البوليساريو في منطقة زمور قرب الجدار الأمني



ذكرت مصادر متطابقة أن ضربة موجعة تلقتها ميليشيات “البوليساريو” عشية يوم الثلاثاء،حيث لقتي حتف أحد مرتزقة التابعين للجبهة الوهمية،المدعو خطري ولد برة،ما يسمى لدى هذا الكيان قائد الناحية العسكرية الرابعة،وذلك إثر قصف مركبة متحركة كان على متنها حاولت اقتحام الجدار الرملي.وذكرت مصادر إعلامية يوم الأربعاء27يوليوز الجاري،أن “طائرة مسيرة تابعة للقوات المسلحة المغربية رصدت مركبة متحركة على مقربة من الجدار الرملي كانت تحمل على متنها ما يسمى بقائد الناحية العسكرية الرابعة خطري ولد برة،حيث تم قصفها بشكل مباشر ما أدى إلى وفاته في الحين”.وأكدت ذات المصادر انه قد سمع دوي انفجارات متواصل في منطقة زمور قرب الجدار الأمني نتيجة سقوط قذائف صاروخية.وحسب ذات المصادر،فالأمر يتعلق بخطري ولد سعيد ولد برّة المنحدر من قبيلة الرگيبات “البيهات”،والذي يشغل منصب قائد الناحية العسكرية الرابعة بالجبهة الانفصالية.



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-36360.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار