هجمات يائسة من ناهبي المال العام ضد فريد شوراق عامل الحسيمة



يتعرض عامل اقليم الحسيمة، فريد شوراق، لحملة هجوم واسعة من طرف بعض الذين يعشقون الفتن وكانوا يحلمون بأن تبقى الوضعية الحسيمية مضطربة لكي يلهفوا بدون رقيب،والمتخفين وراء الستار ومفضوحين أمام الرأي العام الحسيمي، موجهين له كيل من الاتهامات، تمس سمعته كمواطن ومسؤول أول عن اقليم الحسيمة.بعدما فاحت رائحتهم.مصدر مسؤول كشف لموقع “طنجة بريس، أن هذا الهجوم المقصود، جاء مباشرة بعد أن أمر عامل الإقليم بإيفاد لجان التفتيش الى مختلف المؤسسات المنتخبة، كان أبرزها لجنة تفتيش حلت بمقر جماعة امزورن واخرى دققت في مالية فريق شباب الريف الحسيمي الذي انحدر من القسم الممتاز الى قسم الهواة، بالإضافة الى اشرافه و وقوفه المستمر في وجه المتلاعبين بالميزانيات والصفقات العمومية.ولم تستبعد نفس المصادر، أن يكون هذا الهجوم من ورائه بعض المنتخبين ولوبيات “فساد” بالإقليم، خاصة الذين شدد عليهم عامل الإقليم الخناق طيلة تحملهم المسؤولية التسييرية، موردا أن خيوط من يقف وراء هذا التهجم الذي يصفه مصدرنا بغير “المبرر” يتم تفكيكه بالوسائل القانونية.ويختم ذات المصدر أنه ” منذ تعيين شوراق عاملا على اقليم الحسيمة، نهج سياسة جديدة للإرتقاء بالتنمية المجالية، والتصدي لناهبي المال العام وربط المسؤولية بالمحاسبة، الشيء الذي لم يستسغه هؤلاء الأشخاص ما دفعهم لإطلاق تهم لا أخلاقية في شخص عامل الإقليم، لمحاولة ثنيه على مواصلة اصلاح المؤسسات ،والتصدي للمتورطين الذين يحاولون الاغتناء غير المشروع ومراكمة الثروة”.فأحذية الدكتور فريد شوراق عامل الاقليم أنظف من أفواهكم،والغربال لايمكن ستر شمس الحقية.



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-24941.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار