الفحص أنجرة: اجتماع المكتب الجهوي لجمعية تنمية التعاون المدرسي

على هامش اجتماع المكتب الجهوي لجمعية تنمية التعاون المدرسي

احمد المغربيطنجة بريس

استضافت مجموعة مدارس ازرارع اليوم التابعة لنيابة الفحص انجرة الدورة العاديةلاجتماع المكتب الجهوي لجمعية تنمية التعاون المدرسي ،استهله مدير المؤسسة السيد بنعيسى الفردوسي بكلمة رحب فيها باعضاء المكتب وبكل الحاضرين معبرا  على فرحه باختيار مؤسسته من طرف الفرع المحلي للجمعية  لاحتضان هده الدورة.وبعده مباشرة تناول الكلمة الاستاد مصطفى العمراني الدى دعا في بداية كلمته الى الوقوف لقراءة الفاتحة ترحما على روح فقيد العمل التعاوني بالجهة السيد محمد مكروم الطالبي ثم انتقل بعد دلك للتاكيد على ضرورة الخروج من هدا اللقاء ببرنامج عمل مستشهدا بالمهرجان الجهوي الاول الدي كان ناجحا بفضل المجهودات التي بدلتها كل الفروع الاقليمية لجمعية تنمية التعاون المدرسي وكدا المكتب الجهوي لهده الجمعية مؤكدا على ضرورة الحفاظ على هذا المكسب والدعوة الى التعاون وتظافر جهود الجميع لتنظيم مهرجان جهوي ثان هذه السنة. وبعد كلمة رئيس المكتب الجهوي تناول الكلمة السيد بدر الدين الشراب نيابة عن النائب الاقليمي السيد محمد بركان اعرب فيها عن سعادته بحضور هذه الدورة التي تعتبر  فرصة أمام الجميع لوضع خارطة الطريق للعمل التعاوني لهذه السنة متمنيا لانخراط كل الفروع الاقليمية بالنيابات لتنظيم مهرجان جهوي في مستوى هذه الجهة.وهي النقطة التي  اثارها الاستاذ عبد الحق الحجوجي الذي اكد  ان نجاح المهرجان الجهوي رهين بوضع برنامج متنوع وقريب من المتعلم  ملحا على ضرورة استحضار الاستاذ المنشط داخل المؤسسة باعتباره محورا اساسيا في هده العملية. الفرصة لم تفت السيد احمد الفيلالي رئيس مصلحة تدبير الحياة المدرسية الذي اكد على اهمية  الدور الدي تلعبه جمعية تنمية التعا ون المدرسي في الحياة المدرسية.وقد تخلل هده المداخلات  نقاشا تركز على مختلف المشاكل التي تعرفها فروع المحلية على مستوى العديد من المؤسسات التعليميةسواء على المستوى المادي وأيضا على مستوى زمني لتنظيم هذه الأنشطة.هذا وقد ضرب المكتب الجهوي موعديوم 20/03/2013 لاجتماع جهوي آخر بتطوان لتحديد موعد المهرجان والإقليم الذي سيستضيفه.وقد تميز هذا اللقاء بحضور قائد قيادة القصر الصغير ورئيس المجلس الاقليمي   السيد مصطفى الهروس الذي  اكد على استعداد  المجلس الجماعي والاقليمي  لدعم وخدمة قطاع التربية والتعليم الدي كان ولايزال من أولويات اهتماماته بهذا الإقليم.                                                                   


شاهد أيضا
تعليقات الزوار