انباء عن وفاة مشجع تطواني بعد احداث دراماتيكية بالقنيطرة


اكد اللاعب عبد الكريم بنهنية وفاة احد المشجعين التطوانيين امام اعين اللاعبين و ذلك على خلفية الاحداث التي رافقت اليوم لقاء الفريق بمضيفه الدفاع الحسني الجديدي.
اشرف ابرون الرئيس المنتدب للفريق التطواني استنكر هذه الاحدات  ، مؤكدا ان المشجع المذكور تعرض لحادت بعدما صدمته احدى السيارات و ذلك بعدما توقف في الطريق السيار للاطمئنان على اللاعبين ، اذ تم نقله للمستشفى على وجه السرعة.

وأكد أبرون أن المغرب التطواني قام بوضع شكاية لدى السلطات المعنية مرفقة بالشهادات الطبية للمصابين و بكل الإجراءات اللازمة. و أردف قائلا : “لكني بكتاباتي هاته أحاول البحث عن حل لهذه المعضلة المتفشية بين أبناء الإسلام، أيوصلنا جهلنا لاسترخاص الروح البشرية وإزهاقها بدون وجه حق… أهكذا أمرنا ربنا؟ ألم ينهانا رسول الله ص عن التعصب والقبلية؟؟؟؟

 

و كانت حافلة فريق الامل قد تعرضت للرشق بالحجارة من طرف جماهير الفريق القنيطري ،حيث افاد الموقع الرسمي للمغرب التطواني اصابة سبعة لاعبين نقلوا للمستشفى.
مجموعة المشاغبين لم تتوقف عند هذا الحد ، بل تربصت بحافلة الفريق الاول و انتظرتها في الطريق السيار لتقذفها بالحجارة مما ادى لتكسير الزجاج و عرقلة رحلة عودة الفريق.

 

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار