تحية لنضال محمد الوفا وزير التعليم المغربي من لندن

 

Posted: 18 Oct 2012 04:18 PM PDT

تحية لنضال وزير التعليم المغربي محمد الوفا

 

محمد الفنيش- كاتب وصحفي بلندن

تابعت تصريحات وتصرفات محمد الوفا وزير التعليم المغربي فوجدته شخصية صريحة وصارمة, وبهذه المناسبة أتمنى له كامل التوفيق, السيد الوزير يضع النقاط على الحروف ويتحدث بالحجة والبرهان وإذا ما تم لسيد الوزير الاستمرار فإنني على يقين تام أن التلاميذ والطلبة المغاربة سيحققون تقدم في حياة المغرب على المستوى القريب.

عندما كان البعض يتحدث أن السيد الوزير إذا ما نجح حزبه في الانتخابات قد يتولى رئاسة الحكومة كان تشاؤمي وتخوفي كبيرين, لكنني اليوم أفتخر بكون الحكومة التي كثرة حولها علامة الاستفهام تملك على الأقل وزير من الطراز الثقيل السيد الوفى. حكومة إلى حد الساعة لم تنجح إلا في رفع أسعار المحروقات لكن وزير تعليم بها يتحرك بعمل دؤوب ومهنية عالية وجدية مرفقة بتواضع مغربي قل نظيره. كثيرون في حكومة بن كيران وعدوا المغاربة بالكثير مثل تقديم لوبيات الفساد للعدالة وإصلاح القضاء فلا هذه ولا تلك تحققت. لكن السيد وزير التعليم لم يعد أحدا لكنه دخل مباشرة على مهامه وكشف العيوب وأصبح يطبق بدل أن يهلهل وشتان بين الأمرين. لا أعلم ماضي السيد وزير التعليم لكن حاضره برر أن السيد الوزير يحمل من الجرأة والصراحة ما يجعله لا يخشى تهديد أي جهة كانت. 

هناك من رجال التعليم من لن يروقهم تصرفات الوزير لكن عندما يضعون المصلحة العليا لتلاميذ فوق كل اعتبار أنداك سيدركون أن بتعليمهم وبمعاناتهم يصنعون رجالا ونساء يرسمون مستقبل المغرب. كما أتمنى أن لا تكون غيرة الوزير نحو إصلاح التعليم غيرة أنية أو تضمحل مع الأيام. عادة في كل مقالاتي أكون منتقدا لحكومة بن كيران لكن أحسست أن السيد الوفى يحتاج منا نوع من الإنصاف على جهد الذي يبدله من أجل الإصلاح. وإذا كشفت الأيام في المستقبل تكاسل أو تقاعس أو جبروت السيد الوزير فما عليه إلا أن ينتظر مقالاتنا لكي تكشف كل ما من شأنه الزيادة في تخلف مغربنا. إن الأمم المتقدمة لم تتقدم بموقعها الجغرافي وإنما بإخلاص مواطنيها وتفانيهم في العمل. وقد قال جون كينيدي الرئيس الأمريكي الراحل : التعليم بدون حرية يذهب سدى. والحرية بدون تعليم فوضى. وقد قال أمير الشعراء قم للمعلم وفه تبجيلا كاد المعلم أن يكون رسولا. المعلم أو الأستاذ يناضل يوم بعد أخر من أجل بناء شعب لكن هذا لا يعني عدم وجود هفوات في التعليم المغربي بل هفوات كبيرة جدا نتيجة تراكم أخطاء وأخطاء خلال العقود الماضية أدت إلى سياسة التهميش والإهمال كان التلميذ ضحيتها الأولى. إذا كان لدينا وزير في المستوى(إلى حد الساعة) ومعلمون وأساتذة يحملون هم التعليم المغربي فإنني على يقين تام أن تركيبة الشعب المغربي في المستقبل القريب ستتغير نحو الأفضل وسينجب شعب طيب الأفكار لان المغاربة أصلا طيبين الأعراق والأخلاق.

لا تربطني بالسيد الوزير علاقة ولا معرفة لا من قريب ولا من بعيد ولا أريد أي علاقة معه. لكن عندما ترى مسؤول معين يسهر على إنجاح عمله تصفق له وتشكره من أجل إعطائه ثقة بنفس في زمن قل في مغربنا مسؤولون غيورون على وطنهم وشعبهم مع احترامي لك من يسهر على رقي وازدهار بلدنا الحبيب.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار