بيان تنسيقية عائلات المعتقلين والمفقودين المغاربة في العراق.

  بـيــــــــــان


الحمد لله وحده والصلاة والسلام على من لا نبي  بعده.

 

أما بعد

ببالغ الأسى والحزن تلقت تنسيقية عائلات المعتقلين والمفقودين المغاربة في العراق نبأ إعدام واحد وعشرين معتقلا في السجون العراقية  وذلك يوم الإثنين 27  غشت 2012 ,من بينهم 3 سناء وسعودي , كما أقدمت السلطات العراقية أيضا  اليوم الأربعاء على إعدام أحد عشر معتقلا من بينهم معتقل سوري وذلك حسب معتقل مغربي اتصل بنا من داخل السجون العراقية, والذي وصف لنا الحالة المأساوية التي أصبح عليها المعتقلين عامة والمعتقلين المغاربة خاصة, وذلك في ظل الإعدامات العشوائية التي قد تجرهم إلى حبل المشنقة في أية لحظة. ومن هذا المنطلق نطالب في هذا البيان كافة المنظمات الحقوقية والإنسانية  المغربية , العربية و الدولية لبذل المزيد من الجهود لإنصاف  هؤلاء المعتقلين, كما نطالب أيضا عائلات المعتقلين العرب في هذه السجون بتكثيف جهودها لحل هذه القضية وذلك بتنظيم وقفات احتجاجية أمام  السفارات العراقية في كل البلدان العربية لتجنيب المعتقلين هذا المصير.

والسلام

 

منسق تنسيقية عائلات          
 المعتقلين والمفقودين المغاربة في العراق  
 عبد العزيز البقالي الهاتف 0641173048





شاهد أيضا
تعليقات الزوار