لفتيت قريب من هيكلة جديدة لوزارة الداخلية تماشيا مع تفعيل الجهوية

لفتيت قريب من هيكلة جديدة لوزارة الداخلية تماشيا مع تفعيل الجهوية

 

 

 

 

أكدت مصادرموثوقة من وزارة الداخلية،عن قرب إحداث منصب الكتابة العامة  للشؤون الجهوية بالولايات 12 ستسند لها مهمة مساعدة الولاة في تنسيق تدبير المصالح الخارجية للقطاعات العمومية والجماعات الترابية. تطبيقا للمادة33 من الميثاق الوطني للاتمركز الإداري باعتماد الكتابة العامة للشؤون الجهوية كآلية للحكامة للتدبير الإداري على مستوى الجهات…ومن المنتظر أن يعرض وزير الداخلية على المجلس الوزاري مشروع قانون الكتابة العامة للشؤون الجهوية والتي تظم في هيكلتها 4 أقسام وهي:

1 قسم الدراسات والتتيع والتحديث للمعطيات،

2 قسم جهوي للجماعات الترابية

3 قسم التنسيق الجهوي للتنمية البشرية،

4 قسم التنسيق القطاعي . 

إلى جانب تعديل بعض فصول النظام لهيئة رجال السلطة والذي يهم الزيادة في تعويضات السكن وضم موظفي الشؤون الداخلية داخل نظام خاص بهية الأطر الإدارية لوزارة الداخلية مع إقرار الزيادة في الرواتب وتخفيض الضريبة على الدخل.كما تهم الإصلاحات مرسوم قانون جديد يحدد اختصاصات الولاة والعمال والكتاب العامين،اضافة الى إعادة هيكلية المديريات المركزية والأقسام التابعة لها ،وتفعيل الأقطاب داخل الهيكل الإداري للولايات والعمالات قصد تقليص من عدد الأقسام والمصالح،كما ستعرف دواليب وزارة الداخلية إحداث درجة عامل مكلف بالشؤون الجهوية ومديريات جهويةللشؤون الجهوية داخل تراب الولايات ،يعهد تدبيرها والإشراف عليها من طرف عامل مدير جهوي للشؤون الداخلية،مع امكانية تعيين عمال ملحقين بالولايات سيتولون مهام محددة ،وكذلك التركيز على التكوين المستمرلفائدة أطر الداخلية داخل وخارج الوطن وإعادة هيكلة مؤسسة الحسن الثاني لرعاية شؤون رجال السلطة…


شاهد أيضا
تعليقات الزوار