الأصالة والمعاصرة التحضير للمؤتمرات الجهوية ينطلق من جهة طنجة تطوان

 

الأصالة والمعاصرة

التحضير للمؤتمرات الجهوية ينطلق من جهة طنجة تطوان

 

محمد علي طالب طنجة بريس

 

في إطار التفاعل مع الجدولة الزمنية التي اقرها المكتب السياسي لحزب الأصالة والمعاصرة، في اجتماعه المنعقد شهر غشت الجاري، وبغية تفعيل التوصيات الصادرة عن الندوة الوطنية الأولى حول التنظيم، احتضن بيت رئيس جماعة مارتيل علي امنيول الكائن بنفس الجماعة يومه الجمعة 17 غشت 2012، اجتماعا لتشكيل وهيكلة اللجنة التحضيرية للمؤتمر الجهوي للحزب بجهة طنجة تطوان واللجان الفرعية. 

 

 

 

الاجتماع استهل بفطور جماعي في أجواء رمضانية ، كما تميز من ناحية أخرى بالتقيد بالتركيبة المحددة من طرف المكتب السياسي، وقد حضره كل من المستشار أحمد الإدريسي بصفته أمينا جهويا بالنيابة، وفؤاد العماري عمدة مدينة طنجة والعربي المحرشي وأحمد التهامي، بصفتهم أعضاء بالمكتب السياسي للحزب وبرلمانيين عن جهة طنجة تطوان، إلى جانب امحمد احميدي عضو مجلس المستشارين.
ولقد تكونت اللجنة التحضيرية أيضا من أعضاء بالمجلس الوطني للحزب، إضافة إلى أعضاء يمثلون مختلف الأقاليم بالجهة، وفعاليات جرى اختيارها بتنسيق مع أعضاء بالمكتب السياسي ومع الأمانة الجهوية.

وبعد مناقشات مستفيضة انصبت حول الأهمية المركزية التي يحظى بها ورش التنظيم، وحول الطبيعة النوعية للتوصيات الصادرة عن الندوة الوطنية الأخيرة، التي جسدت لحظة تأسيسية بامتياز، وتمخضت عن إبداع كبير وعكست شجاعة سيكون لها انعكاسات في مستوى انتظارات مناضلي حزب الأصالة والمعاصرة، على مختلف أبناء الحزب وامتداداته الجهوية والوطنية تنظيميا وسياسيا، بعد ذلك، انصرف الحاضرون إلى ملامسة مختلف أهداف وأبعاد ورش التنظيم جهويا، في مداخلات عكست عزم الجميع على الدفع بالحزب إلى تحقيق امتداد اجتماعي أكبر ومكانة ابرز في المشهد الحزبي المغربي.

كما حظيت الجوانب التقنية في جدول أعمال الاجتماع بقسط وافر من تدخلات أعضاء اللجنة التحضيرية للمؤتمر الجهوي، حيث نوقشت أدوار اللجنة ومهامها وشروط نجاحها ووسائل العمل، كما حظيت اللجان الفرعية بالاهتمام، حيث نوقش عددها وحددت الاختصاصات المسندة إليها، كما نوقش التنسيق بينها والجدول الزمني لعملها. وقد أعطيت اللجان حرية في تنظيم أشغالها، وأعلن بعضها عن جدول أعمال يستهل باجتماعات تنطلق بعد عيد الفطر المبارك.
 
ولقد تمخض الاجتماع عن انتخاب امحمد احميدي رئيسا للجنة التحضيرية للمؤتمر الجهوي لطنجة تطوان، كما انتخب العربي المحرشي نائبا له، ومنعم البري مقررا وآمنة الرشاطي نائبة للمقرر.

كما تمخض الاجتماع عن تشكيل خمس لجان فرعية هي التالية:

1. لجنة السياسات / رئيسها الدكتور محمد يحيا

2. لجنة الحكامة التنظيمية والقوانين / رئيسها الأستاذ الحجوجي

3. لجنة التواصل والإعلام / رئيسها  عبد اللطيف الغلبزوري

4. لجنة الإعداد اللوجيستيكي / رئيسها عبد الأستاذ الواحد اعزيبو

5. لجنة البيان الختامي / رئيسها الأستاذ أنوار الكنوني

وقد أرجئ الحسم في عدد من النقاط إلى حين شروع اللجان التحضيرية في أعمالها، حيث سيجري مثلا، تحديد تاريخ انعقاد المؤتمر بعد دراسة أجندات تنظيمية حزبية أخرى، بالإضافة إلى أجندات سياسية محلية.

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار