تفكيك خلية من 6 أشخاص موالين لداعش بمدينة سلا

تفكيك خلية من أشخاص6 موالين لداعش بمدينة سلا



تمكنت عناصر المكتب المركزي للأبحاث القضائية اليوم الثلاثاء، من توقيف ستة أشخاص يشتبه تورطهم في قضايا تتعلق بالإرهاب بمدينة سلا.وقال بلاغ للبسيج بأن كانت الخلية كانت في المراحل الأخيرة لتنفيذ عملية إرهابية بالمملكة.

وأوضح أن هذه العملية بتنسيق مع المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني وولاية أمن سلا، حيث تمكنت من ضبط المشتبه بهم الستة بحي العيايدة بسلا، حيث تتراوح أعمار ما بين 22 و28 سنة، إذ كانوا يجتمعون يوميا بأحد مساجد حي العيايدة لعقد اجتماعاتهم والتخطيط لتنفيذ عمليات إرهابية باسم “داعش”.وذكر نفس المصدر أنه من بين الموقوفين شاب يدعى محمد، يبلغ من العمر 22 سنة، مشددا على أنه أصغر عضو في الخلية غير أنه بمثابة قائدها حيث يلقب بـ “الأمير”، فيما أكبر الموقوفين سنا يبلغ من العمر 28 سنة، ويعمل بائعا للألبسة المستعملة إلى جانب شخص آخر يعمل بائعا للعصير ولا يتعدى سنه 23 سنة ،عمليات التفتيش قد أسفرت عن حجز أجهزة إلكترونية وأسلحة بيضاء عبارة عن سكاكين من الحجم الكبير وكذا منشورات ذات طابع متطرف.وحسب المصدر ذاته فإن المعطيات الأولية تفيد بأن المشتبه فيهم، الذين أعلنوا بيعتهم للخليفة المزعوم لـ”داعش”، انخرطوا في الدعاية والترويج لهذا التنظيم الإرهابي، بالموازاة مع سعيهم لاكتساب تجارب في تحضير وصناعة العبوات الناسفة، وذلك من أجل استعمالها لتنفيذ عمليات إرهابية تماشيا مع الأجندة التخريبية للتنظيم سالف الذكر.

وقد تم، حسب البلاغ، الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدابير الحراسة النظرية من أجل البحث معهم تحت إشراف النيابة العامة المختصة، فيما لا زالت التحريات متواصلة لتوقيف شركاء آخرين يشتبه تورطهم في هذه الخلية الإرهابية.

 


شاهد أيضا
تعليقات الزوار