الحموشي يتجاوب مع مقالات طنجة بريس وأصدر مذكرة إلى جميع ولايات الأمن



الحموشي يتجاوب مع مقالات طنجة بريس وأصدر مذكرة إلى جميع ولايات الأمن

 

 

 



 

 

فتبعا لما سبق لطنجة بريس أن نشرته حول ما يقع في قطاع الأمن بموضوعية وحياد موجها لرجل له مسار استثنائي كمسؤول أمن المغرب، كان الجواب سريعا ،حيث أصدرالدكتورعبد اللطيف حموشي، المدير العام للأمن الوطني، مذكرة موجهة لولاة الأمن ورؤساء المناطق الأمنية في مختلف المدن المغربية، تطالبهم بضرورة إيلاء أهمية خاصة وعناية فائقة للطلبات والملتمسات والتظلمات الصادرة عن موظفي الشرطة، مؤكدا على وجوب تفعيل آليات التظلم الإداري المتمثلة في مسطرة طلبات المقابلة أو طلبات الإستعطاف وعدم مصادرتها. فوفقا للمراسلة الإدارية نفسها فإن المسؤول عن الأمن الوطني في المملكة اكد أيضا على ضرورة المواكبة الفعلية والفعالة لوضعية الموظفين وتتبع حالتهم النفسية والاجتماعية، بشكل يسمح بالنهوض بأوضاعهم المهنية وتمكينهم من الإضطلاع الأمثل بواجباتهم الوظيفية، مذكرا بضرورة الإلتزام بالتعليمات الصادرة في هذا الشأن مع السهر على تفعيلها وضمان نجاعتها.كما شددت المذكرة الجديدة على ضرورة توجيه كافة الطلبات والملتمسات والتظلمات الصادرة عن الموظفين إلى المصالح المركزية للمديرية العامة للأمن الوطني عن طريق السلم الإداري وبدون أي تقييد أو منع من جانب المسؤولين المباشرين. وأكدت مذكرة عبد اللطيف حموشي المعممة على كل ولاة الأمن ورؤساء الأمن الجهوي والإقليمي على ضرورة تحسيس الموظفين العاملين تحت إمرتهم بأن منطلق ومبتغى هذه المراسلة هو تحقيق المصلحة الفضلى للموظف، دونما إغفال لواجباته الوظيفية والمتمثلة في الحفاظ على السر المهني والتقيد بواجب التحفظ والإنضباط، وذلك طبقا للمقتظيات القانونية والتنظيمية ذات صلة.




شاهد أيضا


تعليقات الزوار