فرق ولاية أمن طنجة تضرب بقوة على أيادي المجرمين

 

 

فرق ولاية أمن طنجة تضرب بقوة على أيادي المجرمين

 

 

 

 

طنجة بريس

في ظرف 24 ساعة تمكنت كل من فرقة59 تحت اشراف الضابط الممتاز يونس ومساعدة حفيظ من إيقاف المعو جاكرطا في حي المصلى بعد تقرب لتحركاته، حيث فاجؤوه قرب بابا بيته وبحوزته 450 قرص مهلوس وخاتم مزوة لمستشفى الأمراض العقلية ألى جانب وصفات طبية يقوم بملئها لأنه يحسن الكتابة على الوصفات كطبيب,,, وقد تم احالته على الفرقة الخاصة لتعميق البحث معه، كما قامت نفس الفرقة مساء الاربعاء من اعتقال مروج مخدرات بحومة الاسبانيول وبحوزته سيف وهراوة و كمية من المخدرات معدة للبحث وقنينات خمور مهربة بعدما ادلهم على مكان شراء الخمور ، الشيء الذي دفع بفرقة الجهاز 58 بالتوجه الى مستودع بشارع فارس حيث ضبطت بداخله اكثر من الف قنينة من مختلف الخمور المهربة. كما قامت فرقة الجهاز 57 من اعتقال لص مختص في سرقة السيارات المدعو معاذ والذي سبق ان قام بسرقة زرابي لمسجد بحي مرشان. وتجدر الإشارة أن فرق الشرطة السياحية قامت خلال اليومين الماضيين من اعتقال مجموعة من لصوص الهواتف النقالة والذين يستعملون الدراجات النارية-  س أش- والتي تمتاز بالسرعة… كما تمكنت فرقة مكافحة الجريمة المعلوماتية التابعة لمصلحة الشرطة القضائية من ايقاف شخص مبحوث عنه من أجل النصب والإحتيال عن طريق شبكة الأنترنيت حيث كان يعمد على نشر اعلانات وهمية للهواتف النقالة وبعض المعدات والأجهزة الإلكترونية عن طريق احدى مواقع  التجارة الإلكترونية الوطنية،فبع أن يقوم بالنصب من خلال عرض بضاعته يشترط على الزبائن بتحويل المبالغ المالية الى وكالة خاصة بتحويل الاموال،حيث يستعين بشخص  بتسلم المبالغ بهوته  لتفادي اكتشاف أمره, هذا المجرم النصاب المنحدر من مدينة الناظور والبالغ من العمر32 سنة ، تمكن من النصب على أكثر من ستين شخصا. وقد تراوح المبلغ المحصل عليه من هذه العمليات ب17 مليون سنتيم. وتم تقديمه الى العدالة في حين شريكه الذي لازال هاربا تم تحديد هويته والبحث جاريا لتوقيفه. وتأتي هذه المجهودات الجبارة لأمن طنجة يتنسيق مع رئيس المنطقة الاولى ورئيس المصلحة الولائية للشرطة القضائية ورئيس مصلحة الشرطة السياحية القوة الرادعة والمتواجدة على مستوى منطقة المدينة وبني مكادة…ومن جهة أخرى جدد والي امن طنجة “مولود اوخويا” ، تأكيده على  أن  الواقع الأمني بمدينة “طنجة” يدعو الاطمئنان من كل الجوانب الخاصة بالمنظومة الأمنية، بالرغم من تسجيل بعض المشاكل الأمنية التي وصفها بـ”المعزولة والاستثنائية” والتي تعد من المشاكل التي لا ترقى بتاتا إلى مفهوم الانفلات الأمني، معتبرا إلى كون الإستراتيجية الأمنية بطنجة، تعتمد كليا مفهوم التتبع والاستباقية والحضور القوي، بناءا على  تطبيق مختلف التوجيهات التي يعطيها المدير العام للأمن الوطني.


شاهد أيضا
تعليقات الزوار