تطوان: سكان حي بوجراح شارع محمد بنونة يستغيثون بالوالي اليعقوبي



بالمال والنفود: شركة – بريميرا بوا – قهرت المسؤولين

لايزال سكان عمارة سارة الواقعة بحي بوجراح شارع محمد بنونة بتطوان والسكان المجاورين لها ، ينتظرون تدخل سلطات الولاية لإيقاف نشاط شركة النجارة الآلية – بريميرا بوا- المتواجدة بقبو العمارة المذكورة، و نقل نشاطها إلى المنطقة الصناعية، نظرا« لحجم الأضرار التي تسببها لسكان العمارة و للمنطقة ككل ، جراء الضجيج المتواصل للآلات و كذا الغبار المتناثر من عمليات قطع الأخشاب».
وفي شكايات توصلنا بها ، أكد السكان المشتكون على «عدم قانونية نشاط الشركة المذكورة, نظرا لحجم النشاط الصناعي, و الآلات المستعملة في قبو العمارة» ، كما سجلت ذلك المحاضر التي دونتها لجن المعاينة التابعة للجماعة الحضرية بتطوان و كذا الوكالة الحضرية ،هاته الأخيرة و في رسالتها رقم 843.11 بتاريخ 26 يناير 2011 ، أكدت أن التصميم الأصلي المرخص له هو في الأصل مرأب للسيارات ليتم التحايل على القانون وتحويله إلى مصنع للخشب.
كما وجهت الجماعة الحضرية وولاية تطوان عدة اندارات للشركة ملزمة أياها بالتقيد بعدة شروط , الا أنها ولحدود الساعة , تتحدى الجميع وتشتغل بآلات متعددة, رغم الاندارات الموجهة إليها بتقليصها إلى 5 فقط,مع إبعادها عن الساكنة حتى لا تضر بهم , هذا إلى جانب أخطارها على محيط ساكنة الحي والمجمع السكني الضخم , مما دفع بالجماعة إلى مطالبة صاحب المشروع بنقل نشاطه الصناعي إلى المنطقة الصناعية.
للإشارة فالشركة ذات 4000 متر مربع توجد في حي شعبي آهل بالسكان,تحت مجمع سكني ضخم مكون من 5 طوابق و95 شقة ,بالإضافة إلى عدة محلات تجارية .
للتدكير فقد تم توجيه عشرات الشكايات الى جمعيات المجتمع المدني والصحافة الوطنية والسلطات المحلية والوطنية مند 30/08/2010 ,نذكر بأبرزها كانت موجهة إلى السيد رئيس الجماعة الحضرية بتطوان يوم 26/08/2010 تحت رقم 6627, وأخرى بتاريخ 04/03/2011 تحت رقم 2963, وشكايات إلى السيد والي تطوان أهمها كان بتاريخ 26/08/2010 تحت رقم 19239 , وشكاية للسيد باشا مدينة تطوان بتاريخ 11/04/2011 تحت رقم 5238 وشكاية أرسلت للسيد وزير الداخلية بالبريد المضمون مع إشعار بالتوصل بتاريخ 17/09/2010
وحمل المشتكون السلطات الإقليمية مسؤولية تمادي الشركة في مزاولة نشاطها و الذي قد يشكل خطرا و كارثة حقيقية على الحي والمجمع السكني سارة ، الشيء الذي يفرض على السلطات التعجيل بالتدخل قصد إيقاف مثل هاته الأنشطة الصناعية قبل فوات الأوان ونقل الشركة الى المنطقة الصناعية وخصوصا أن صاحبها يمتلك من الإمكانيات المادية ما يحقق دلك.

تطوان في   27 /  01  /  2012

من سكان حي بوجراح شارع محمد بنونة (التفاصيل بالعريضة المرفقة)

إلى  السيد المحترم والي ولاية تطوان

 

 وخر وقات شركة النجارة الآلية -– بريميرا بوا-    تذكير و شكاية من أضرار:الموضوع 

              تقبلوا سيدي الوالي منا نحن السكان الموقعين في العريضة المرفقة لهده الشكاية,أسمى عبارات التقدير والاحترام, ملتمسين منكم إنصافنا من أجل وضع حد لأضرار الشركة الأنفة الذكر, وخروقاتها المتمثلة أساسا في الاشتغال بعدد هائل من الآلات ضدا عن القانون ,ومتحدية كل الاندارات التي وجهت إليها من طرف مصالحكم,و التي تحثه أساسا على الاقتصار على خمسة آلات فقط ,مع الالتزام بمجموعة من التوصيات, حتى لا تضر بنا نحن السكان المجاورين.

            نحيطكم علما سيدي الوالي بان الشركة تشتغل بقرابة 15 آلة للنجارة , مخبأة في محل أعد لهدا الغرض , وبني من دون ترخيص في شهر يناير من سنة 2011.

            للأسف الشديد سيدي الوالي المحترم , صاحب الشركة مصر على عدم الالتزام الاندارات الموجهة اليه, وهو مند أكثر من سنة ونصف يراوغ, ولا يلتزم بقرارات السلطات, ولا ندري هل هو فوق القانون.

          إننا ممتنين سيدي الوالي لقراراتكم الحكيمة بخصوص هدا الملف , ونلتمس  منكم  إعطاء تعليماتكم المطاعة من أجل إجلاء كل الآلات الزائدة بالشركة  , تماشيا مع توصيات  الاندارات الموجهة لها سابقا ودفتر التحملات  واتخاذ ما ترونه مناسبا .

ولكم منا جزيل الشكر والامتنان

 

:المرفقات  

– نسخة من شكاية إلى السيد رئيس الحكومة المغربية من أجل الاطلاع .

– نسخ لثلاث اندارات موجهة للشركة .

– نسخة من جواب عن مراسلة للوكالة الحضرية.

– محضر معاينة من صفحتين.

:التوقيعات

العريضة 




شاهد أيضا


تعليقات الزوار