توقيف شخص متورط في استغلال قاصرين والتحريض على العنف وإفساد الشباب بطنجة



أوقفت عناصر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بمدينة طنجة،يوم الأربعاء 10 يناير الجاري،شخصا من ذوي السوابق القضائية،وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالسب والشتم واستغلال أطفال قاصرين في التحريض على العنف وإفساد الشباب.وكانت مصالح الأمن الوطني قد تفاعلت،بسرعة وجدية،مع تسجيلات فيديو متداولة عبر شبكات التواصل الاجتماعي،تظهر قيام المشتبه فيه باستغلال أطفال قاصرين في تصوير محتويات رقمية تتضمن عبارات للسب والشتم والتحريض على العنف،قبل أن يتم توقيفه مرفوقا بثلاث قاصرين،ظهر أحدهم رفقته في عدة تسجيلات.وقد تم تسليم القاصرين لأولياء أمورهم،فيما تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة،وذلك قصد تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة إليه.ودأب المشتبه به الملقب ب “زيكو”،منذ مدّة على نشر فيديوهات على تطبيقات”الإنستغرام” و”تيك توك” أثارت ضجة واسعة خلال الفترة الأخيرة،عمد من خلالها الى ترويج العنف عن طريق التحريض،والإساءة للأشخاص مستعملا كلمات نابية وحركات مخلّة بالحياء العام،وإيواء قاصرين ودفعهم الى نشر مقاطع تحتوي مشاهد مخلة بالحياء تسيء إلى مبادئنا وقيمنا وتضرب في عمق أسس الأسرة المغربية.وينصّ الفصل (483) من القانون الجنائي، على أن كلّ “من ارتكب إخلالا علنيا بالحياء وذلك بالعري المتعمد أو بالبذاءة في الإشارات أو الأفعال يعاقب بالحبس من شهر واحد إلى سنتين وبغرامة من مائة وعشرين إلى خمسمائة درهم”.



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-46724.html

 

 






شاهد أيضا


تعليقات الزوار