حملات أمنية واسعة لتجفيف منابع الجريمة بعدة أحياء بمدينة مرتيل



بتعليمات من والي أمن تطوان ،ورئيس الأمن الإقليمي بالمضيق الفنيدق،شنت المصالح الامنية بمرتيل،بإشراف رئيس مفوضية أمن مارتيل،مساء أمس الاربعاء 17 ماي 2023 عمليات أمنية استباقية أسفرت عن إيقاف 08 أشخاص لتورطهم في قضايا تتعلق بالسرقة الموصوفة والاتجار في المخدرات والهجرة السرية.عناصر الشرطة القضائية توصلت بمعلومات وثيقةوميدانية تم استغلالها إيجابيا أمكنت من رصد أشخاص مبحوث عنهم متورطين في قضايا إجرامية أبرزها الاتجار في المخدرات والسرقة،حيث تمكنت من إنجاز مجموعة من الإيقافات.على مستوى حي أحريق تم إيقاف 03 أشخاص يشتبه في تورطهم في قضايا ترويج مخدر الشيرا،أحدهم مبحوث عنه من أجل الاتجار في المخدرات بموجب 06 مذكرات بحث على الصعيد الوطني،هذا الأخير أثناء مطاردته من قبل العناصر الأمنية عمد على التحصن بداخل منزل الجيران لتتمكن الشرطة من إيقافه بعد مقاومة عنيفة،وبإجراء تفتيش قانوني بمنزل المشتبه فيه تم حجز 10 صفيحة من مخدر الشيرا قدر وزنها بحوالي 1 كلغ،إضافة إلى 20 قطعة من نفس المخدر معدة للترويج،أنبوب بلاستيكي شفاف،هاتف نقال ومبلغ مالي.وفي نفس السياق،تم إيقاف أربعة أشخاص آخرين على مستوى حي الديزة بعد ترصد لأنشطتهم الإجرامية،أحدهم مبحوث عنه من أجل اعتراض سبيل المارة وتهديدهم بالسلاح الابيض والسرقة والسطو على ممتلكات الغير ويعتبر من أخطر اللصوص وطنيا كان مبحوثا عنه بمدينة فاس،والثاني يعتبر أكبر مزود بالحي المذكور بالمخدرات،وصدرت بموجبه مذكرتين للبحث على الصعيد الوطني،والثالث والرابع متورطين في قضايا تتعلق بتنظيم الهجرة الغير المشروعة كما أنهما يشكلان أيضا موضوع بحث من أجل تنظيم الهجرة السرية.واسترسالا للعمليات الأمنية المنجزة،وبالضبط على مستوى حي القابلية تمكنت العناصر الأمنية من إيقاف شخص يشتبه تورطه بالاتجار في الخمور.تجدر الإشارة أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدابير الحراسة النظرية ووضعهم رهن إشارة البحث القضائي الذي يجرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة للكشف عن امتدادات القضية وتوقيف بقية المتورطين،مع الإشارة أن عمليات التمشيط والضبط لازالت مستمرة قصد تجفيف المدينة والضواحي من المنابع الإجرامية.الشيء الذي استحسنته ساكنة مرتيل بكل مكوناتها،ولاسيما أن المدينة تستعد لاستقبالأبناء الجالية،والسياح من داخل وخارج الوطن.



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-42506.html






شاهد أيضا


تعليقات الزوار