بعد تشكيلها للخطرفي الشوارع والأزقة..الحكومة المغربية تتجه لخضوع أصحابها للمخالفات الواردة في مدونة السير وإلزامية الترقيم



مع انتشار استعمال الدراجات الكهربائية ذات السرعة الخفيفة TROTTINETTE ÉLECTRONIQUE,لوحظ عدم احترام مستعمليها لقانون السير الذي تخضع له الطريق العمومية من سلامة السائق،وتشوير طرقي،لهذا فالأمر تطلب حملة زجرية ضد المخالفين بتحرير مخالفة من الدرجة الثالة ذات الرمز 186471c3،تتجه الحكومة المغربية نحو تقنين استعمال “التروتينات الكهربائية”،بعد انتشارها في الشوارع والأزقة.ونقلا عن يومية “رسالة الأمن”،صرح محمد عبد الجليل،وزير النقل واللوجيستيك،أن الوزارة بصدد تقنين استعمال هذا النوع من الدراجات الكهربائية أو ما يعرف بـ”التروتينيت” مع خضوع أصحابها للمخالفات الواردة في مدونة السير وإلزامية الترقيم.وذكر الوزير،أن الهدف من هذه الخطوة هو إدراج الدراجة الكهربائية ضمن المركبات من فئة الدراجات بمحرك وتحديد أبعادها القصوى وخصائصها التقنية،وتحديد كيفية وشروط المصادقة عليها حسب النوع أو بشكل انفرادي والوثائق الواجب إرفاقها بطلب المصادقة.كما تروم هذه التعديلات،يضيف الوزير،إلى تحديد كيفية تسجيل هذه المركبات وترقيمها وقواعد سيرها على الطرق وشروط التأمين والمخالفات.



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-41021.html






شاهد أيضا


تعليقات الزوار