بالفيديو فضيحة من العيار الثقيل..جنرالات الجزائر يتاجرون في البشر والمخدرات الصلبة باستعمال الطائرات ونشطاء يحذرون من انهيار الدولة





تعيش الجزائر منذ أيام على وقع فضيحة مدوية،بعد أن قام رواد شبكات التواصل الإجتماعي بتداول فيديو لشابين وهما يتحدثان عن استعدادهما لإختراق الحدود الجزائرية في محاولة منهما للقيام برحلة جوية في اتجاه مدينة برشلونة الإسبانية.وتعود تفاصيل الواقعة،إلى عثور الأمن الجزائري على جثتي شابين في أحد أجزاء طائرة تابعة للخطوط الجوية الجزائرية،فيما تساءل العديد من المهتمين بالشأن العام عن حقيقة التغطية الأمنية في المطارات.وفي ذات السياق،أكدت المديرية العامة للأمن الجزائري في بيان لها،العثور على جثتي شابين (20 و23 سنة)،موضحة أن الطائرة كانت متوقفة على أرضية مطار هواري بومدين الدولي،في الجزائر العاصمة،قبل أن يتم اختراقها من طرف الشابين.هذا الحادث المأساوي،خلف تساؤلات عديدة عن كيفية وصول الشابين الى أرضية المطار؟وعن طريقة صعودهما إلى داخل الطائرة في ظل الإجراءات الأمنية المكثفة؟فيما كشف نشطاء عن وجود شبكة مختصة في الهجرة غير الشرعية تابعة لعصابة الجنرالات تعمل على الإتجار في البشر مقابل الحصول على أموال طائلة.وعلاقة بالموضوع،أكد الإعلامي الجزائري السعيد بن سديرة،أن جنرالات الجزائر لا يتاجرون في البشر فقط بل يتاجرون في المخدرات القوية كالكوكايين والهيروين وذلك بإستعمال طائرات خاصة، في تحد صارخ لكل الحواجز الأمنية.

طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-35626.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار