القضاء الهولندي يدين انفصاليين من الريف اقتحما قنصليتي المغرب بأوتريخت ودن بوش



ادان القضاء الهولندي اول أمس الإثنين،شخصان قاما في يناير ومارس من السنة الجارية باقتحام القنصليتين العامتين للمملكة المغربية،بمدينتي أوتريخت ودن بوش الهولنديتان.وأصدر القاضي حكما بالسجن “مدة سبعة أيام” مع إعطائه أوامر قضائية للشخصين المُهاجمين “بعدم الاقتراب من القنصليتين العامتين لمدة عامين”،واصفا سلوكهما بأنه “غير مقبول”.من جهة أخرى أعلن القاضي،أن عمل القنصليتين المغربيتين يجب أن يعود إلى سيره الطبيعي،من أجل الاستجابة لطلبات الجالية المغربية المقيمة بهولندا.وكانت الحكومة الهولندية،قد أدانت في مارس الماضي الأحداث التي وقعت في قنصليتي المغرب بكل من دن بوش وأوتريخت،ووعدت باتخاذ كافة التدابير الأمنية والقانونية في حق مرتكبيها.وذكر ستيف بلوك،وزير الشؤون الخارجية الهولندي،أن الأمر يهم أعمال غير مقبولة وخروقات جنائية مختلفة.وأفاد بلوك بإعداد تقارير بشأن بعض الحالات،التي تمثل الاعتداء،التهديد والتخريب،على أن تتخذ الشرطة والنيابة العامة الإجراءات اللازمة إذا تبث وجود جرائم جنائية.وشدد رئيس الدبلوماسية الهولندية على أنه “من الضروري أن يتمكن موظفو وزوار السفارات والقنصليات في هولندا،من زيارتها في أمان تام، دون الاضطرار إلى مواجهة أعمال ترهيب من هذا القبيل،مسجلا أنه “بصفتها بلدا مضيفا،لدى هولندا مسؤولية خاصة تجاه السفارات والقنصليات،ويجب عليها أن تضمن قدرتها على الاشتغال بشكل صحيح وفي أمان تام.”



طنجةبريسhttps://tangerpress.com/news-29669.html




شاهد أيضا


تعليقات الزوار