تسريب صوتي ل سعيد بوتفليقة أثناء محاكمته ويهدد بفضح الكثير من الأسرار تهز اسرار العصابة



عرفت محاكمة سعيد بوتفليقة، مستشار وشقيق الرئيس الجزائري الراحل عبد العزيز بوتفليقة، تطورات خطيرة من شأنها أن تعصف بعصابة تبون إلى مزبلة التاريخ.وبحسب تسريب صوتي من داخل القاعة التي أجريت فيها محاكمة بوتفليقة الأخ بمحكمة الجنايات بالدار البيضاء يوم الثلاثاء المنصرم، فإن هذا الأخير صرح أمام القاضي أنه تكتم لسنوات على أسرار خطيرة إذا باح بها فإن أمن واستقرار أركان الدولة سيصبح في خبر كان.واستطرد المتحدث أمام هيئة المحكمة قائلا: “سيدي الرئيس لقد مَثَلْتُ بصفتي شاهدا أمام قاضي التحقيق بالبليدة وهددني كولونيل أمالو، لأجد نفسي في نهاية المطاف متهما، منحوكم محضرا مزيفا سؤال وجواب وأنا لم أجب على الأسئلة. أؤكد لهيئتكم أنني ضحية مواقع التواصل الاجتماعي وبعض الصحفيين. لذلك، أتمنى أن يوفقني الله في أن أستمر في صمتي حتى أموت”.وللتذكير،فقد أدانت محكمة جزائرية،مساء يوم الثلاثاء المنصرم، سعيد بوتفليقة الشقيق الأصغر للرئيس الراحل عبد العزيز بوتفليقة بالسجن لمدة سنتين نافذة،بتهمة “عرقلة سير العدالة”.



                                                       



شاهد أيضا


تعليقات الزوار